حكايات

للاسره والمجتمع
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

عزيزى الزائر قد تحتاج إلى التسجيل له صلاحيات ليست موجوده للضيف العادى مثل صوره خاصه للشخصيات رسائل خاصه مراسلة الزملاء المسجلين الأشتراك بالمجموعات الخاصة وغيرها لن يستغرق تسجيلك سوى دقائق معدوده ننصحك بالتسجيل لكى تفيد وتستفيد ومن يرغب فى الاشراف يرسل رساله للأداره ارجو ان تقضومعنا وقت ممتع ومفيد

شاطر | 
 

 أمراض النساء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:23 am




·
تركيب الجهاز التناسلى للمرأة Female
geni talsytem






الأعضاء التناسلية
الخارجية "الفرج"
vulva"


1- الشفران
الكبيران
labiamajom"


2- وهما ثنيتان
جلديتان تشملان نسيج شحمى وتمتدان على جانبى الفرج ويبدأ كل منهما من حبل الزهرة أمامً
ثم يتحدان خلفاً ويتصلان بالعجان ويتلامس الشفران الكبيران ليغطيا فتحة الفرج
ويغطيهما جلد رقيق مغطى بالشعر ويحتوى على كثير من الغدد ووظيفتهما حماية الأعضاء
التناسلية الفرجية الرقيقة الموجودة في الدهليز من المؤثرات الخارجية والأحتكاك.



2-الشفران الصغيران lobiuminora


هما ثنيتان
رقيقتان من غشاء مخاطى يقرب في شكله من الجلد الرقيق وتوجدان بين الشفرين الكبيرين
ووظيفتهما مشاركة الشفرين الكبيرين في حماية ماتحتها من الأنسجه الفرجية الرقيقة.



3- البظر :clitoris


وهو يقابل
القضيب في الرجل ويبلغ طوله 1.5سم ويتكون من الحشفة
Glans وهى ارتفاع صغير مغطى بنسيج رقيق شديد الحساسية والجسم Body ويتكون من نسيج
انصابى .



وظيفته :


1- الشعور
الجنسى في المرأة.



2- الدهليز vestibule


و وهو
المنطقة المثلثة المتجهة أماماً وقاعدتها خلفاً وتحدد من الأمام بالفطر وجانبية بالشفرين
الصغيرين وخلفاً بالشوكة الفركية ويوجد به فتحة المهبل والفتحة البولية وغشاء
البكارة في العذارى.



*غشاء البكارة Hymen



وهو غشاء
رقيق يغطى معظم فتحة المهبل وقد يكون حلقياً وفتحتة في الوسط أو هلالياً أو غر
باليا ونادراً ما يكون مطاطاً أو جامداً يصعب قطعه أو مسدوداً انسدادً كاملاً ويتمزق غشاء البكارة
أثناء الجماع الأول وتوجد بقاياه حول فتحة المهبل كزوائد مخاطية خصوصاً بعد
الولادة.



فتحة المهبل:


وتفتح في
الدهليز في جزئه الخلفى وتقفل جزئيا بغشاء البكارة.







العانة :Mons
pubis



وهى ارتفاع شحمى مغطى
بجدل به شعر غزير.



الأعضاء التناسلية
الداخلية



سوف نمر عليها مروراً
سريعاً



1- المهبل vagina
: وهو قناة عضلية ليفية
تمتد من عنق الرحم إلى الفرج



وظيفته:


1- يحدث به الجماع وقذف السائل المنوى في جزئه الأعلى حيث
تصعد الحيوانات المنويه إلى الرحم



2- يمر به
الجنين ومحتويات الرحم أثناء الولادة



3- ينزل عن
طريقه السائل الحيض والأفرازات الرحمية



*-الرحم uterus


وهو عضو عضلى مجوف
كمثرى الشكل موضوع في وسط تجويف الحوض ووظيفته



1-يحافظ على البويضة
الملقحة ويغذيها ويحميها حتى تنمو وتطين جنيناً



2-دفع الجنين إلى
الخارج أثناء الولادة



4- يهيئ الرحم بطانته
شهرياً لاستقبال البويضة الملقحة وإذا لم يحدث ذلك تسقط البطانة الرحمية أثناء
الحيض.



3-البوقان :fallopian
tuben



هما قناتان عضلتان كل
منهما 10 سم يبطن كل منها غشاء مخاطى ويغطيها غشاء بريتونى



ووظيفتهما : 1- توصيل
الحيوانات المنوية إلى البويضه حيث يحدث التلقيح



2-توصيل البويضه
الملقحة إلى تجويف الرحم.



4-المبيضان ovaries


والمبيض وهو عضو صغير
بيض الشكل يوجد في الجزء الجانبى للحوض تحت حافته العليا مباشرة.



وظيفته:


1-تكوين البويضات
والتبويض



2-كغدة صماء تفرز
هرمونات الأستروجين والبروجستين



الدورة الطمثية الطبيعية
Menstruation


تبدأ الدورة
الشهرية في سن البلوغ وهو يتراوح مابين 11-15 سنة في البنات المصريات ومدة نزول
الحيض الطبيعية هى يومين إلى سبعة أيام ويعتبر أول يوم في الحيض هو أول أيام
الدورة والمدة بين أول يوم في الحيض وأول يوم في الحيض التالى هى التى تمثل الدورة
الشهرية ومتوسطها 28 يوماً ولكل إمراة مدة دورتها الخاصة بها التى تعتبر طبيعية
لها مادامت منتظمة.



·
مية دم الحيض " 50- 100 سم3"


فقدان الدم
في اليوم الأول يكون بسيط ويزداد في اليومين الثانى والثالث ويبدأ في الأقلال في
اليوم الرابع وتعتبر كمية طبيعية إذا استعملت السيدة من 3-5 فوط في اليوم.ويصحبه
بعض الأعراض مثل الصداع الأكتئاب-ألام أسفل البطن أو الم في الظهر ورغبة في القئ
مع تضخم في الثدى.



(الدورة الطمثية الغير
طبيعية.)



1- الحيض
الغزير
Menorrhagia :وتشمل الحالات التى تزيد فيها كمية دم الحيض بدرجة كبيرة عن
الطبيعى وأيضا تطول عدد أيام دم الحيض عن الطبيعى وتسبب هذه الحالة بعض الحالات
المرضيه مثل أورام الرحم الليفيه والتهابات الحوض وبعض الأمراض العامة مثل الحميات
وتصور في بجلط الدم



2- قلة الحيض Hypomenorha


وهنا تكون
كمية دم الحيض قليلة جداً وتكون مدة الدورة الشهرية طبيعية ويسبب هذه الحالة بعض
الحالات المرضيه مثل التصاقات في بطانة الرحم أو تدرن بطانه الرحم كما أن أخذ حبوب
منع الحمل كمدة طويلة تسبب هذا النوع وهذا النوع شائع الحدوث قبل سن اليأس.



3-الحيض المتباعد oligomenohea :وهنا تكون مدة الدورة أكثر من 35 يوماً وهو قد يحدث عند سن
البلوغ وفى هذه الحالة يكون سبب طول المدة تأخر التبويض أو عدم التبويض.



3- تقارب مرات
الحيض:وهنا يحدث الحيض كل عشرة أو خمسة عشر يوماً وسببها حدوث تبويض مبكراً حداً
اليوم الخامس أو السادس من الدورة.



( الأعراض الشائعة
لمريضات امراض النساء)



1- ألام أسفل الظهر 2- عسر الحيض 3-توتر ماقبل الحيض 4-الأفرازات
المهبلية



5-الحكة الفرجية 6-النزيف
الرحمى واضطراب الدورة الشهرية 7-سلس البول



8- السقوط الرحمى
والسقوط المهبلى



1-
ألام أسفل الظهر


معظم
المتردادت على عيادة أمراض يعانين من ألام أسفل الظهر والسبب الأساسى هو الطريقه
الخاطئة التى تتبعها النساء في الانحناء وحمل الأشياء الثقيلة من الأرض فالطريقه
الصحيحة هى النزول بثنى الركبتين لا الأنحناء المباشر لأن هذا يجعل تأثير الثقل
المحمول يتركز على أسفل الظهر وأيضا بالأضافة إلى الجلوس الخاطئ وذلك يجعل الظهر
مقوس ونضيف إلى ذلك السمنة الشائعة بين المصريات هذه عوامل تساعد على على حدوث
آلام الظهر بالأضافة إلى لين الأربطة والأنسجة نتيجة تكرار الحمل والولادة من
أسباب آلام الظهر أيضا انحناء جسم
الرحم للخلف والتهابات عنق الرحم.



2-عسر الحيض Dysmenorrhe


يطلق عسر
الحيض على الألام التى تحدث مصاحبة للدورة وغالباً ماتكون في صورة آلام وتقلصات
بأسفل البطن والظهر وتكون منقطعة وحادة وقد تمتد إلى الظهر والفخدين .



أنواع عسر الحيض


1-عسر حيض أولى:


يشمل
الحالات التى لاتوجد بها أى سبب عضوى يفسر هذه الآلام ويحدث غالبا عند البلوغ
وعادة يكون الألام قبل الدورة بيوم ويزول بعد اليوم الأول.



2- عسر الحيض
الثانوى:-



وهو الذى
يكون سببه بعض الأمراض العضوية بالحوض التى منها الأورام الليفية -التهابات
الحوض-ميل الرحم للخلف-عيوب الرحم الخلقية وهذه الأسباب تسبب احتقان شديد بالحوض
مما يسبب الألم ويبدأ الألم قبلها بأسبوع ويزول بعدها بأكثر من يوم.



3-توتر ماقبل الحيضprementrnel
syndrome



قد تعانى
النساء من مجموعة من الأعراض المرضية قبل ومع بداية الدورة الشهرية ومن اهم هذه
الأعراض العصبية الشديدة-الصداع-نوبات من الأسهال والقئ-آلام الثديين ألام بالمفاصل
ليس من الضرورى أن تكون هذه الأعراض كلها مجتمعة في نفس الوقت ولكن بعض السيدات قد
تشعر ببعض منها في العشرة أيام قبل الدورة وتخف حدتها بنزول دم الحيض وسبب هذه
الأعراض غير معروف بالتحديد ولكن يبدو أن زيادة احتواء الأنسجة المختلفه بالمياه
في هذا الوقت من الدورة هو سبب حدوث هذه الأعراض.



3- الحكة
الفرجية
vulvalpuritis


قد تعانى بعض النساء من الشعور بالرغبة في
الهرش حول الفرج وهو إما مصاحب بإفرازات أو غير مصاحب بإفرازات.



فام إن كان مصاحب
بإفرازات ربما تكون هناك إصابة بفطريات أو بكتريا أما إن كان غير مصاحب بإفرازات فقد تكون



1- حساسية لأكل أو
أدوية 2-
نتيجة أمراض معينة مثل السكر- الصفراء



3-نقص بعض الفيتامينات
مثل فيتامين أ 4-احساس
نفسى



4- التهابات في
الجلد المحيط بالعضو



( إلتهابات عنق الرحم Carrical
inflam
)


1-
الالتهابات لعنق الرحم:


وتحدث بعد
الولادة في حمى النفاس عند الاصابة بالسبلان الحاد عند تمزقات عنق الرحم أو
العمليات التى تجرى على العنق.



الأعراض:


1- تورم العنق واحمراره 2-
افرازات صديدية من عنق الرحم



3-ارتفاع في درحة
الحرارة-قد يصاحب التهاب عنق الرحم التهاب في الرحم أو المهبل أو البوقين او غدتى
بارثولين.



·
التهاب العنق المزمن:الاسباب.


1- بعد الالتهاب الحاد
لعنق الرحم. 2-
التهاب الجروح والتمزقات



3-التهاب نوعى عند
الاصابة بالسيلان أو الدرن



الاعراض : -افرازات
مهبلية -ألم بأسفل - نزيف
بسيط عند الجماع أو استعمال الدوش



تسبب
الافرازات الناتجة عن حالات الالتهاب المزمن لعنق الرحم سقوط خلايا الغشاء المخاطى
الذى يكسو الجزء المهبلى من عنق الرحم حيث تحل محلها قناة العنق وتطهر كجزء احمر
قاتم سطحى الشفه العنقية الخلقية وحول الفوهة الظاهرة للعنق وقد يشمل الشفة
الامامية (تسمى قرحة عنق الرحم)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:25 am


العلاج:


1-العلاج الموضعى بالمحاليل
المطهرة واللبوس المهبلى المناسب



2- الكلى لقرحة عنق
الرحم



أ-(1) التهابات الرحم
والبوقين والمبيضين:



1- الالتهابات الحادة:


- تحد ث بعد الولادة
كحمى النفاس -
بعد العمليات كالحكت والتفريغ



- بعد الاجهاض الجنائى -بعد
تركيب اللولب عندما لا تكون الالات معقمة أو تركيب اللولب في وجود التهابات مهبلية
أو في عنق الرحم



الاعراض :


1- ارتفاع في
درجة الحرارة وألام بأسفل البطن وأسفل الظهر.



2- افرازات
مهبلية وقد تكون صديدية 3-
عسر الحيض



(ب) الإلتهابات
المزمنة:-



تحدث في بعد الالتهابات
الحادة عندما يكون العلاج غير كافى



2- حالات الدرن. 3-
حالات السيلان



(جـ) مضاعفات
الالتهابات:



1- التصاقات شديدة
بالحوض مع الرحم والأمعاء. 2-
انسدادا البوقين



3- تجمع صديدى أو مائى
بالبوقين 4-
العقم



العلاج:-


1- المضادات الحيوية
2- مسكنات 3-العلاج الجراحى عند وجود
خراج الحوض



5- ( الأفرازات
المهبلية
vaginal dischargen


الأفرازات المهبلية
منها الأفرازات الطبيعية ومنها الأفرازات المرضية .



الأفرازات الطبيعية


وهى عبارة
عن إفرازات مخاطية من الجهاز التناسلى للمرأة ومن عنق الرحمن وهى تشبه بياض البيض
وتزداد في منتصف الدورة غير مصحوبة بأى مضاعفات.



·
سبب الأفرازات: الأثارة من أى نوع من الأثارة


الأفرازاتالمرضية:


وهى متعددة الأسباب:-


1- أجسام غريبة
في المهبل مثل قطعة أو زرار صغير في حالة الأطفال



2- التهاب
بكتيرى 3-
الأراضى التناسلية مثل السيلان



4-الالتهاب فطرى "Monilia


وهو يسبب
إفرازات بيضاء مثل اللبن الزبادى وتكثر هذه الأفرازات أثناء الحمل وعند مريضات
السكر وعند أخذ حبوب منع الحمل لمدة طويلة او المضادات الحيوية.



5- قرحة عنق الرحم 6-الالتهابات بالتريكوناس وبسبب إفرازات
مائية ذات رائحة نفاذة.



وهذا معنا إلى الكلام
عن مزيد من التفصيل عن الألتهابات.



الألتهابات Inflammationh


1- الالتهابات
المهبلية
Vaginalinflam


1- الألتهابات
الصديدية :



أ‌-
الالتهابات الصديدية في الأطفال


وتنتج من
الأصابة البريئة بالسيلان عن طريق الأم أو الجراثيم الصديدية الأخرى كما تنتج
أيضاً من وجود جسم غريب داخل المهبل مثل الفول والأزرار عند دخولها بطريقة خطأ
وتكون هناك إفرازات صديدية وحرقان وحكة مع إحمرار وتورم في المهبل.



ب‌- الألتهابات
الصديدية بعد سن اليأس
menopausal


تتميز فترة سن
اليأس في السيدات بقلة إفراز هرمون الأستروجين المفرز من المبيض وهذا يؤدى إلى رقة
نسيج المهبل ويصبح هدفاً سهلاً لتكاثر الميكروبات الصديدية لتحول الأفرازات
المهبلية إلى والسط القلوى لغياب سكر الغشاء من خلايا المهبل وغياب حمض اللبنيك
لأختفاء عصبيات دوودرلين ولذلك يلتهب المهبل وهنا بجانب العلاج الموضعى للألهاب
يجب اعطاء هرمون الأستروجين.



جـ-الألتهابات المهبلية
قبل سن اليأس



وتنتج من
التهابات بجروح المهبلية مثل التى تحدث في عملية الولادة أو السقوط على أجسام حادة



الألتهابات الطفيلية


1- التهابات
التريكوموناس
Trichimons


وهو طفيل وحيد الخلية
هدبى يصل إلى المهبل عن طريق العدوى أو عن طريق العملية الجنسية ويسبب تقرحات في
نسيج المهبل.



الأعراض:-


إفرازات رغوية صفراء ذو
رائحة نفاذة مع حكة فرجية



2- الألتهابات
المونيللى
monilia


وهو أحد
فطريات الخمائر المسمى بالمفطر الأبيض يصيب عادة الحوامل ومريضات السكر ويحدث عند
استعمال حبوب منع الحمل لمدة طويلة أو المضادات الحيوية.



الأعراض


افرازات بيضاء شبيه
بالزبادى



3-التهابات المهبلية
النوعية



وتنتج من الأصابة
بالسيلان والزهرى والدرن



3-
التهابات عنق الرحم Carvicinflam


وتحدث بعد
الولادة في حمى النفاس عند الاصابة بالسبلان الحاد عند تمزقات عنق الرحم أو
العمليات التى تجرى على العنق.



الأعراض:


1- تورم العنق واحمراره 2-
افرازات صديدية من عنق الرحم



3-ارتفاع في درحة
الحرارة-قد يصاحب التهاب عنق الرحم التهاب في الرحم أو المهبل أو البوقين او غدتى
بارثولين.



7-النزيف الرحمى uterine
Bleeding


النزيف
الرحمى شائع الحدوث بين السيدات ويحدث عند بداية البلوغ وقرب سن اليأس وهو عادة
يكون بسبب عدم التبويض مما يتبع تضخم بطانة الرحم تحت تأثير الأستروجين المفرز من
حويصلة جراف في غياب الجسم الأصفر وقد يكون النزيف بسبب مرض عضوى في الجهاز
التناسلى للمرأة ومن أهم هذه الأسباب



1- الأورام الليفية 2-
أورام الرحم الخبيثة 3-
سرطان عنق الرحم



7-انقطاع الحيض وغيابة Amenorrhea


الأنقطاع الطبيعى
:ويحدث في الحالات الآتية



1- قبل البلوغ 2-
أثناء الحمل والرضاعة 3-
بعد سن اليأس



الأنقطاع المرض:


1- الأنقطاع
الأولى: وهو عدم ظهور دم الحيض لعدة شهور أو سنوات من سن البلوغ وهو قد يكون
انقطاعاً حقيقاً أو ظاهرياً.



"أ" انقطاع
الحيض الأولى الظاهرى:



ويعنى أن
الحيض يحدث كل شهر ولكن لا يظهر كما هى العادة من فتحة المهبل وهذا يكون سببه
انسداد كامل خلقى لغشاء البكارة أو انسداد في المهبل أو عنق الرحم وكلها عيوب
خلقية ونتيجة لذلك يتجمع الدم المفرز طبيعياً فوق معاً الأنسداد ويسبب تمدد العضو
الذى يتجمع فيه الدم مبتدئاً من المهبل حيث يبرز غشاء البكارة وإذا تجمع الدم في
الرحم يتكون رحم دموى وهذا يسبب آلام شديدة في ميعاد الحيض وقد يحدث احتباس بولى
نتيجة لضغط المهبل الممتد بالدم على المثانة أثناء وقت الحيض.



(ب) انقطاع الحيض
الأولى الحقيقى



وفى هذه الحالة لا يفرز
دم الحيض اطلاقاً من البطانة الرحمية وينتج من أحد الأسباب الآتية



1-أمراض واضطرابات في
الغدد الصماء



2-خلل في الكروموسومات
ويؤدى إلى غياب الرحم أو المبيض أو عدم نمو هى



2- أمراض عامة
مثل سوء التغذية أو الدرن الرئوى.



3- الأنقطاع
الثانوى



وفى هذه
الحالة يكون الحيض طبيعياً لمدة شهور أو سنوات ثم ينقطع بعد ذلك ومن أسباب انقطاع
الدورة الثانوى



1- تدرن البطانة
الداخلية للرحم 2-التصاقات
في بطانة الرحم الداخلية وتحدبعد عملية كحت شديدة للرحم مع التعرض للألتهابات
الرحمية أو بعد التعرض للأشعة



3-استئصال المبيض
بعملية جراحية أو تعريضها للأشعة



4- هبوط في
وظائف المبيض المبكر



5- اضطرابات
الغدد الصماء خاصة بعد الولادة إذا كانت مصحوبة بنزيف شديد



6- سوء التغذية
والأنيميا الحادة.



"العقم" Infertility


وهو عدم القدرة على
الأنجاب لمدة سنتين على الأقل مع عدم استعمال موانع الحمل



والعقم نوعان:


1- عقم أولى كامل 2- عقم
ثانوى



أولاً: العقم الأولى
الكامل



وهذا النوع غير قابل للعلاج
ولا يكون هناك أى أمل في الحمل واسباب ما يلى:



1- عيوب خلقية
في الجهاز التناسلى مثل:



1-غياب حويصلات جراف في
المبيض



2-ضمور الرحم الشديد


3-غياب المبيض أو الرحم
أو البوقين



4- عيوب في
التركيب الكروموسومى للمرأة ينتج عنها ضمور المبيض



2- العقم
الثانوى: وهذا يمكن علاجة ويعرف على أنه عدم القدرة على انجاب طفل برغم أن الظروف
المطلوبة للحمل موجودة وقد يحدث العقم الثانوى بعد الولادة أو عملية جراحية.



الاسباب


1- اسباب في
المهبل



1-عيوب خلقية بالمهبل
وغشاء البكارة تمنع الجماع. 2-افرازات مهبلية قد تقتل الحيوانات المنوية



3-طرد المهبل للسائل
المنوى



اسباب في عنق الرحم.


1- الالتهابات. 2-
الأورام 3-
تغيير وضع عنق الرحم



اسباب بالرحم:


1-ميل الرحم وانثناؤة
إلى الخلف. 2-
انسداد القنوات الموصلة للحيوانات المنوية



3-دوالى الخصيتين 4-عدم القدرة على وضع الحيوانات
المنوية في المهبل يسبب العيوب الخلقية



(أ)تشخيص اسباب العقم:


لمعرفة
اسباب العقم عند الزوجين يجب ان يتم فحص الزوج والزوجة وليس احدهما فقط وأول خطوة
بعد فحص الزوج هما ان يجرى فحص معملى للسائل المنوى للتأكد من سلامة ثم يبدء فحص
الزوجة.



2- الفحوص التى
تجرى للمرأة:



1- عملية نفخ البوقين
بواسطة ثانى اكسيد الكربون من أن قناتى فالوب مفتوحتين وتتأكد من ذلك إذا أحسن
السيدة بألم في كتفها بعد النفخ فهذا يعنى أن القناتين أو احدهما مفتوحتين.



2- اشعة
بالصبغة على الرحم وهى تمكنن من الكشف على البوقين إذا كانوا مفتوحين أو في حالة
الانسداد في القناة وهى تبين ايضا شكل تجويف الرحم الداخلى وما اذا كان هناك ورم
داخلى في تجويف الرحم .



3- عملية كحت
للبطانة الرحمية وفحصها مجهرياً لمعرفة ما إذا كان هناك تبويض أم لا.



4- منظار بطن
وهذا له فوائد كثيرة



1-يمكننا من رؤية
الاعضاء الداخلية بدقة



2-ملاحظة المبيض وما
اذا كان بهما تبويض أم لا وهذا لايظهر بالأشعة.



3- الكشف عن أى
التصاقات بالحوض وتحديد نوعها ومكانها وشدتها.



4- الكشف عن
شكل قناة فالوب ومكان الانسداد بها أن وجد



5- يمكن به فحص
عينة من المبيض وفحصها مجهرياً.



6- وفى نفس وقت
المنظار يمكن اخذ عينة من البطانة الرحمية لفحصها مجهرياً



7- فحص المبيض
بالاشعة التلفزيونية كل يومين أو ثلاثة لتتبع نمو حويصلات جراف ومعرفة ما اذا كان
هناك تبويض أم لا ويساعد في الكشف عن أى أورام في الحوض.



8- فحص الدم
لتقرير الهرمونات المختلفة مثل البروجسترون والاستروجين والبرولاكتين



-تورم البطانة الداخلية
للرحم -
الأورام الليفية



-الأورام الخبيثة -ضمور
الرحم



-الاتصاقات البطانة
الداخلية (بعد عملية كحت شديدة)



اسباب بالبوقين


-التهاب البوقين -
أورام البوقين -انسداد
البوقين



اسباب بالمبيضين:


-الأورام المبيضية. -التهابات
وخراج المبيض - سن
اليأس
المبكر


6-اسباب في الغدد
الصماء:



1-زيادة افرازات الغدة
النخامية لهرمون البرولاكتين وهو المسئول عن تكوين اللبن للرضاعة بعد الولادة وفى
هذه الحالة قد تكون السيدة غير حامل ولكن صدرها يفرز اللبن (في عدم وجود الحمل)
وهذا يؤثر تأثير مباشر على المبيض ويوقف عملية التبويض وتكون النتيجة انقطاع
الطمث.



2- نقص افرازات الغدة
النخامية كالتى تحدث بعد النزيف الشديد جدا في حالة الولادة



3- زيادة افراز
الغدة الفوق كلوية .نقص أو زيادة افراز الغدة الدرقة



·
اسباب عامة: الاضطرابات النفسية والأنيميا الحاد


8- السقوط المهبلى


وهو
يشمل السقوط الأمامى "المثانة
"أو السقوط الخلفى "المستقيمى والعنق المعوى والسقوط المهبلى ينتج عادة
من تكرار الولادة مع بعض التصرفات الخاطئة أثناء الولادة نفسها مثل استمرار الحزق
في المراحل الأولية بينما عنق الرحم لايزال غير متسع أو في حالة الولادة العسر
بالجفت أو عندما يكون الطفل كبير الحجم.



وكل هذه الحالات تؤدى
إلى تمزق أواء تمناء الأربطة الموجودة بين المثانة والمهبل فمثلاً في حالة السقوط
المهبلى المثانى أو الأربطة الموجودة بين المستقيم وجدار والمهبل الخلفى في حالة
السقوط الخلفى المستقيمى ويؤدى هذا الضعف في العضلات والأربطة إلى بروز الجدار
الأمامى للمهبل ومن خلفه المثانة وبروز الجدار للمهبل ومن خلفه المستقيم عند
الحزق.



الأعراض:


1- شعور بعدم ارتياح في مغطية العجان
وبروز منطقة الفرج أثناء التبول أو التبرز



2- في حالات
السقوط المثانى تكون السيدة معرضة
لألتهابات المثانة نتيجة عدم تفريغ المثانة بالكامل أثناء التبول وقد لاتتمكن
المريضة من التبول إلا بعد رفع الجدار الأمامى للمهبل



3- يتعرض نسيج
المهبل للألتهابات



العلاج :


جراحياً عن طريق اصلاح
الأربطة مابين المثانة والمهبل ومابين المستقيم والجدار الخلفى للمهبل.



9-السقوط الرحمى


الرحم يحتفظ
بمكانة الطبيعى في وسط الحوض عن طريق أربطة كثيفة في هذا المكان ويكون عنق الرحم
موجود أعلى المهبل وسقوط الرحم يعنى أن الرحم يتغير مكانه ويمكن أن يبرز من المهبل
عند الحزق



الأسباب:


1- ضعف الأربطة وتنتج من تكرار الولادة-
الضعف العام-كبر السن



2- ثقل الرحم
:الحمل -الأورام الليفية.



3- زيادة الضغط
الداخلى في البطن- الأمساك المزمن الحكة المزمنة- الأستسقاء -أورام وسقوط الرحم
درجات منها الدرجة الأولى وهى عند الحزق يمكن أن نرى عنق الرحم بنزل إلى اسفل البط
ولكن لايزال بداخل المهبل ودرجة الشديدة تعنى أنه عند الحزق يبرز عنق الرحم خارج
المهبل في الحالات الشديدة التى يسقط فيها الرحم إلى خارج المهبل يتعرض عنق الرحم
إلى الأحتكاك بالملابس والفخدين
فتتقرح وتلتهب وقد تنزف



العلاج:


جراحيا
يتغيب الرحم في مكانه الطبيعى إذا كان سن المريضه صغيراً أم استئصال الرحم إذا كان
السقوط كاملاً وسن المريضة كبير أما إذا كان المرض العام أو سوء الحالة العامة
يستحيل الجراحة يمكن رفع الرحم وتثبيته بواسطة عجلة توضع في المهبل.



10- ميل الرحم وانثناؤه
إلى الخلف



الوضع
الطبيعى للرحم أن يكون جسم الرحم منثنياً إلى الأمام على عنق الرحم أما إذا اتجه
جسم الرحم إلى أعلى أو إلى الخلف سمى منثنياً إلى الخلف.



أسباب ميل الرحم للخلف


1- أسباب خلقية. 2-
ضعف أربطة الرحم الضعف العام الحمل والولادة



3-ثقل الرحم يكون الرحم
ثقيلاً في فترة النفاس وعلى ذلك إذا استقلت الوالدة على ظهر هامدة طويلة بعد
الولادة قد ينثنى الرحم للخلف وكذلك في حالة الأورام الليفية وخاصة الموجودة في جدار الرحم الخلفى



4-التصاقات الحوض
الناتجة من حمى النفاس أو التهابات الزائدة الدودية



الأعراض :


قد لاتكون
هناك أعراض وتكتشف الحالة بالصدفة عند الفحص وقد تشكو السيدة من أحد هذه الأعراض



1- ألم في أسفل
الظهر خصوصاً قبل الحيض



2- ألم أثناء
الجماع لأن انثناء الرحم للخلف بشدة مع المبيضين إلى أسفل ويكونان معرضان للملامسة
أثناء الجماع مما يسبب الألم



3- نزف حيض
وطول مدة الحيض



4- العقم
لوجودة فتحة عنق الرحم في الجزء الأمامى من المهبل بينما يقذف السائل المنوى في
الجزء الخلفى للمهبل.



5- الأجهاض
نتيجة لأغشاء الرحم الحامل في الحوض



6- افرازات
مهبلية قبل الدورة



11- سلس البول العصبى Urinarrary
stres in contine



وهو التبول
اللاارادى عند الزيادة المتاحة للضغط داخل البطن كما في حالات الضحك والعطس والحكة
ويرجع ذلك إلى:



1- عيوب خلقية


2- حدوث إصابة
في فترة الطفولة أو إجراء عملية جراحية ## البول



3- السقوط
المهبلى المثانى



4- الخلل
الهرمونى كما في حالات الحمل أو قبل سن اليأس



نصيحة طبية:

يفضل عمل
تمرينات رياضية لتسوية عضلات الحوض حوالى 3- 6 أشهر بعد الولادة لتمنع حدوث سلس
البول العصبى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:26 am


العلاج:


اعطاء هرمون استروجين
أو بروجستيرون في حالات التى قبل سن اليأس
تمرينات رياضية.



وهناك أنواع أخرى من
التبول اللاإرادى



1- التبول
اللاإرادى الحقيقى 1- نتيجة
ناسون مثانى مهبلى



2- التبول
اللاإرادى العصبى 1-نتيجة ضعف العضلة
المتحكمة في التبول



3- التبول
اللارادى الأضطرارى
1- نتيجة التهابات في المثانة تؤدى إلى اثارتها والشهور بالرغبة الملحة في
التبول مما يؤدى إلى سقوط بعض قطرات البول والمرأة وفى طريقها إلى الحمام



4- التبول
اللاإرادى الليلى 1- وهى
التبول أثناء النوم



5- التبول
اللاإرادى الغير حقيقى
1- نتيجة الأستلاء الشديد للمثانة بالبول يؤدى إلى نزول بعض قطرات البول.



البلوغ Puberty


وهى الفترة
من العمر التى يحدث خلالها اكتمال النمو الجسدى والفسيولوجى ونضوج الأعضاء
التناسلية الخارجية.



بدء الطمث menarche وهى أول دورة طمثية تنزل من البنت وهى علامة على بداية البلوغ
وتحدث في البنات المصريات عند سن 12.5 سنة



مراحل البلوغ:


1- زيادة النمو
نتيجة زيادة هرمون النمو



2- تضخم
الثديين نتيجة لأفراز هرمون الأستروجين



3- ظهور الشعر
حول العانة ثم تحت الأبط



هناك بعض التعريفات
المهمة



4-البلوغ المبكر precocions
pby



وهو نزول أول دورة عن
سن 9 سنوات



5 -البلوغ المتأخرdelayed
auberty



نزول أول دورة بعد سن
16 سنة



سن اليأسMenopanse


وهى
الفترة التى تنقطع فيها الدورة
الطمثية من سن 45 -50 سنة ويصحبها تغيرات في المرأة مثل ضمور الثديين والمهبل
ومعظم الأعضاء التناسلية



الأعراض


1- توقف الدورة
الشهرية وأحياناً يسبقه قلة الحيض وقلة مرات الحيض ولكن يجب أن تنتبهه أن زيادة
الدم الحيض في هذه الفترة يحتاج إلى استشارة الطبيب



2- كثرة العرق
والأحساس بإحمرار وسخونة الوجه والرقبة



3- الشعور
بالقلق والأكتئاب والصداع وعدم النوم



4- ضعف العظام
وسهولة الكسر



5- الشعور
بالأمساك وانتفاخ البطن



6- السمنة


7- ضعف الرغبة
الجنسية



بعض الأمراض الجنسية Sexuel
Disomrdes



1- الألم عند
الجماع
Dyspareumia


وهو شعور بالألم عند
الجماع وقد يكون أولى أو ثانوى



أولى 1- ويكون مع أول
جماع ويرجع ذلك إلى صغر حجم المهبل أو عدم سهولة قطع غشاء البكارة عندما يكون صلب
وجامد غير لين.



ثانوى:1- ويكون الألم
بعد فترة سابقة من الجماع بدون ألم وقد يكون سطحى



·
ويكون عند بداية دخول القضيب إلى المهبل ويرجع
ذلك إلى التهابات في الفرج أو
المهبل وأحيانا يكون نتيجة وجود بواسير أو شرخ شرجى عميق



·
وذلك بعد الدخول ويكون عن شعور بعدم الأرتياح
بعد العملية الجنسية ويكون نتيجة التهابات مزمنة في البوقين أو عند انثناء الرحم
للخلف أو التهاب مزمن في عنق الرحم وأحياناً أسباب خارج الجهاز التناسلى للمرأة
كما في التهابات القولون.



2-
تشنج المهبل المؤلمvayinismns


وهو
الأنقباض المفاجئ للعضلات المحيطة بالمهبل تؤدى إلى ضيق المهبل وصعوبة الجماع مع
أى محاولة للجماع وأسبابه



1- أولى 1-
ويكون نتيجة أسباب نفسية تؤدى إلى الخوف المفرد من الجماع كما في حالات التى تعرضت
للأغتصاب أو التخويف من الألم الذى يحدث نتيجة تمزيق غشاء البكارة مع أول جماع
وعلاج هذا النوع سهل وذلك بتوضيح سهولة الجماع ونزع الخوف الداخلى تدريجياً.



ثانوى: 1- نتيجة وجود
التهابات في الفرج أو المهبل.



2- فقدان
الرغبة الجنسية
Frigichity


وهو الشعور بعدم وجود
الرغبة الجنسية أثناء الجماع ويرجع ذلك إلى



1-أسباب نفسية مثل وجود
مشاكل زوجية أو عدم ارتياح للزوج



2-فشل المحاولات
المتكررة للشعور بلذة الجماع "
Orgasm نتيجة خلل هرمونى


3-استئصال الفطر كاملاً
ومعظم الأعضاء التناسلية الخارجية كما في حالات الطهار الخاطئة كما عند النوباريين
والسودانيين.



الشعرانية Hirsudismy


وهو زيادة
نمو الشعر في المرأة وخصوصاً حول الذقن وفوق الشفه "الشارب"وفى الصدر
والبطن والظهر ويرجع ذلك إلى



1- طبيعيا
"تلقائيا" نتيجة زيادة إفراز هرمون الأندروجين مع وجود دورة طمثية
منتظمة



2- أسباب في
المبيض كما في حالات وجود أورام في المبيض



3- أسباب في
الغدد الصماء زيادة إفراز هرمون الغدة فوق الكظرية -الدرقية



4- أخذ جرعات
كبيرة من الأندروجين أو الكورتيزون.



العلاج


-أزالة الشعر عن الطريق
الحلق أو وضع كريمات مزيلة للشعر



-علاج السبب وأعطاء بعض
الأدوية مثل حبوب منع الحمل.



الفحوص التلقائية
بأمراض النساء



ويقصد بها
الفحوصات الدورية التى تجرى للسيدات للكشف المبكر عن أى أمراض والوقاية منها وأخذ
العلاج اللازم في الوقت المناسب.



1- اختبار
شيللى:فحص عنق الرحم باليود حيث أن الخلايا الطبيعية تحتوى على الجليكوجين وهذا مع
اليود يأخذ اللون البنى الداكن وتظهر المنطقة المشيئة فيها لون بنى فاتح جداً حيث
أن خلايا هذه المنطقة تحتوى على القليل من الجليوكين ووجود هذا اللون يدل على
اجراء المزيد من الفحوصات.



2- المسحة
المهبلية ومسحة عنق الرحم
Corrical smeara vaginal smear


تؤخذ هذه المسحة من
أعلى المهبل عند عنق الرحم ومن قناة عنق الرحم بواسطة مرور خشب ثم تفحص مجهرياً
لأكتشاف أى خلايا سرطانية.



3- في حالات
النزيف:-تجرى عملية كحت لبطانة الرحم وتفحص مجهرياً لأكتشاف سبب النزيف والتأكد من
عدم وجود سرطان الرحم من عدم وجود



4-فحص الثديين :sef
Breast Eyam



تستطيع
السيدة تعلم كيفية فحص ثديها وذلك لأكتشاف أى ورم صغير في الوقت المناسب وذلك بأن
تضع حلمة الثدى في منتصف الكف ثم تضغط بكفها على ثديها وتحركة في جميع الأتجاهات
لأكتشاف أى ورم داخل الثدى.



5-فحص الحالة العامة:


وتشمل تحليل
البول والبراز وتحليلات الدم "مثل صورة الدم الكاملة ونسبة الشكر ووظائف
الكبد والكلى ونسبة الكولسترول "كل فترة ولتكن كل سنة على الأقل وكذلك قياس
ضغط الدم مع الفحص العادى والمهبلى للتأكد من عدم ظهور أى ورم.



وسائل منع الحمل


هناك وسائل
لمنع الحمل تستخدم لمنع الحمل وكما نعلم أن تنظيم الحمل على فترات متباعدة تساعد
على تحسين الطفل والأم.



* وسائل الطبيعية
"الفسيولوجية



1- لأمتناع عن الجماع
2-
القذف خارج المهبل



3- فترة الأمان
"مراقبة موعد التخصيص" 4-الرضاعة
الطبيعية



* الوسائل الكيميائية


1- المواد
القاتلة للحيوانات المنوية



*الوسائل الميكانيكية:


1- الواقى الذكرى 2-
الحاجز المهبلى



*الوسائل الرحمية لمنع
الحمل " اللوالب



* الوسائل الهرمونية


1- حبوب منع
الحمل عن طريق الفم



2- حقن منع
الحمل



3- التوربلانت


* وسائل منع الحمل
النهائى "العقم"



1- ربط الحبل
المنوى في الذكر



2- ربط البوقين
في الأنثى



3- استئصال
الرحم



وسوف تقوم
بشرح كل وسيلة بطريقة العمل طريقة الأستخدام المميزات العيوب الفعالية والأعراض
الجانبية والأثار الجانبية



1- الوسائل
الفسيولوجية " الطبيعية "لمنع الحمل



1- الأمتناع عن
الجماع:



-طريقة العمل -عدم
التقاء الحيوان المنوى مع البويضة



-طريقة الأستخدام يمتنع
الشخص أو الزوجين عن الممارسة الجنسية



المميزات:-1- عالية
الفعالية في حالة استخدامها



2- غير مكلفة 3-
مأمونة 4-
تحمى من العدوى



5- تعد وسيلة صحية خلال
فترة النفاس 6-
لا تؤثر في المستقبل على الخصوبة



* العيوب:- 1- تحتاج
إلى اتفاق الزوجين



2- تحتاج إلى
تحكم في الرغبة الجنسية



·
الفعالية : في حالة استخدام فإن فعاليتها 100%


الأعراض الجانبية
لاتوجد أعراض جانبية



3- القذف خارج
المهبل عدم استكمال الجماع
Coitwinterroptry


* طريقة العمل لايصل
الحيوان المنوى إلى المهبل أو الرحم



* طريقة الاستخدام:-
1- يقوم الرجل أثناء الجماع وقبل عملية القذف بإخراج القضيب من المهبل بحيث لا يتم
قذف السائل المنوى "الذى يحتوى على الحيوانات المنوية داخل المهبل



المميزات 1- لايحتاج
إلى مواد كيميائية أو طبية أو سائل تنظيم الأسرة



2- غير مكلفة


3- متاحة تحت
أى ظرف من الظروف



العيوب 1- تحتاج إلى
درجة عالية من التحكم الجنس عند كل من الزوجين خاصة عند دروة النشرة



الفعالية معدلات الفشل
أعلى من معدلات الفشل في وسائل منع الحمل الأخرى



الأعراض الجانبية:-
لا توجد



3-فترة الامان " مراقبة موعد التخصيب
"
Safeperoid


* طريقة العمل:- 1-
توجد أعراض جسمانية تحدد متى تكون المرأة أكثر قابلية للعمل



2- تصاحب هذه
العلامات والأعراض الدورة الشهرية



3- يقوم
الزوجان باستخدام وسائل إضافية لمنع الحمل



·
طريقة الأستخدام :1- مراقبة مخاط عنق الرحم
"بعد حدوث الدورة الشهرية وقبل التبويض " من اليوم 5-10 من الدورة يختفى
الأفراز المخاطى أو يقل جداً ويكون أبيض اللون مائلاً إلى الصفرة وعند إقتراب وقت
التبويض "اليوم" 11- 13 من الدورة يصبح المخاط أكثر نفاذاً وكثيراً
ولزجاَ ويصبح مطاطاً لدرجة أن وضعه نقطة من المخاط بين الأبهام والسبابة يمكن مطها
إلى " 6 سم" أو أطول "



·
2- تسجيل درجة حرارة الجسم " الهرمونات
التى يتم إفرازها وقت التبويض تسبب إرتقاعاً في درجة حرارة الجسم " 0.2 إلى
0.5 درجة مئوية وتستمر مرتفعة حتى يبدأ نزول الحيض وعلى هذا تعتبر السيدة نفسها
قابلة للحمل منذ بدء الدورة حتى انتهاء ثلاثة أيام متتالية بحرارة مرتفعة



3-تسجيل فترة نزف
الدورة الشهرية على تقويم شهرى وملاحظة طور التبويض خلال الدورة "14 يوم قبل
حدوث الحيض



ملاحظات هامة


1- يحدث
التبويض قبل الدورة الشهرية بـ 14 يوم



2- يمكن للحيوان المنوى أن يعيش حتى 4 أيام
في جسم المرأة



3- تعيش
البويضة حين قابلية للتلقيح لمدة 24 ساعة بعد التبويض



4- ولأن الدورة
الشهرية تختلف من امرأة لأخرى وحتى من دورة لأخرى لنفس المرأة يمكن حساب فترة
التخصيب



1- خذ أيام
أقصر دورة شهرية "خلال عدد الأشهر السابقة وطرح 18 يوم وهذا يحدد أول يوم في
فترة التخصيب " الخصوبة في الدورة الشهرية



2- خذ أيام
أطول دورة شهرية واطرح منها 11 يوم وهذا
يحدد آخر يوم في فترة الخصوبة.



3- المميزات 1-
لاينتج عنها أيه أعراض جانبية



2-ذات تكلفة
قليلة جداً



العيوب
1-تحتاج إلى إمرأة ذات دراية وملتزمة ويمكن لأعتماد عليها



2-تحتاج إلى
تدريب جيد



الفعالية تعد نسبة
الفشل فيها أعلى من باقى وسائل منع الحمل



الأعراض الجانبية لا توجد


4- الرضاعة
الطبيعية



1- طريقة العمل
تتسبب الهرمونات الناتجة عن الرضاعة الطبيعية الكاملة في منع إفراز البويضات من
المبيض ولمدة طويلة



طريقة الاستخدام 1- يجب
على السيدة أن تقوم بإرضاع الطفل
رضاعة كاملة بمعنى أن يعتمد الطفل أساسا على لبن الام مع القليل من التغذية
الأضافية على طوال 24 ساعة يومياً



2- يجب
الاتتجاوز مدة الأرضاع أكثر من 6 شهور بعد الولادة



3- يجب عدم
حدوث أى نزف مهبلى بعد فترة النفاس " شهرين وفى حالة حدوث أى نزيف دورة شهرية
يجب استخدام وسيلة منع حمل أخرى.



المميزات :1- تساعد
الرضاعة الطبيعية على عودة الرحم الحجم الطبيعى بعد فترة النفاس



2- لاتوجد أى تكلفى
نقابل استخدام الرضاعة الطبيعية



3-تساعد على تقوية
الرابطة بين الأم ووليدها



4- تزود الطفل
احتياجاته الغذائية الهامة وتحسين من صحته كما أن لبن الأم يزيد من مناعة الطفل ويقوى
أسنانه كما يغير لبن نظيف ومعقم 100%.



العيوب :- يجب أن تكون
الرضاعة الطبيعية منتظمة لضمان كفاءتها



- ثقل كفاءتها
كوسيلة لمنع الحمل مع مرور الوقت بعد الولادة



الفعالية :بمجرد عودة
الدورة الشهرية تصبح الرضاعة الطبيعية وسيله غير فعاله



غير
فعاله بعد مرور سته أشهر بعد الولادة



الأعراض الجانبية لا توجد


2- الوسائل الكيميائية


المواد القاتلة
للحيوانات المنوية " الأقراص الرغوية



طريقة العمل


1-قتل الحيوانات المنوية


2-غلق فتحة عنق الرحم إذا ماتم وضع المادة بطريقة
صحيحة



طريقة
الأستخدام :يتم وضع القرص المهبلى أو السائل الرغوى أو الكريم بأعلى المهبل قبل كل
جماع بمقدار عشر دقائق



المميزات


1-لاتؤثر
على أجهزة الجسم حيث أن تأثيرها موضعى



2-الحماية
من الأمراض التناسلية



3-قبل كمادة
زلقة أثناء الجماع



4-مأمونة
جداً ولا تؤثر على الخصوبة في المستقبل



العيوب


1-تستخدم
وقت الجماع



3-قد تضايق المرأة نظراً
لزوجتها






الفعالية 1-
تعد ذات فعالية كافية إذا استخدمت عند كل جماع



2- أقل
فعالية من باقى وسائل منع الحمل الأخرى



الأعراض
الجانبية: الأحساس بحرقان أو تهيج موضعى في الفرج أو المهبل أو القضيب



الوسائل
الميكانيكية



الواقى
الذكرى



طريقة
العمل: تبقى الحيوانات المنوية بعيدة عن المهبل



طريقة
الأستخدام :1- يتم لبس الواقى الذكرى على القضيب المتصب قبل إيلاجه في المهبل وقيل
القذف مع ترك فراغ حوالى نصف يوجه من مقدمة الواقى الذكرى.



2- يتم خلع
الواقى من على القضيب بعد إخراجه من المهبل مع الأحتفاظ بالسائل المنوى في نهاية
الواقى الذكرى وعدم سكبه



3-يفضل
استخدام الواقى الذكرى سوياً مع المواد القاتلة للحيوانات المنوية قبل الجماع
مباشرة يعطى تأثيراً وفعالية أكبر



المميزات:1-
سهوله الحصول عليه 2-
رخيص الثمن



3- يساعد في
الوقاية من انتشار الأمراض التناسلية



4-يعمل
كمادة زلقة أثناء الجماع



5-قد يساعد
على تحسين حالات القذف المبكر



العيوب : 1-
يعتمد على صحة الأستخدام عند لبسه أو نزعه



2- يجب
استخدام واقى ذكرى لكاسرة جماع



الفعالية :
1- يعد وسيلة فعالة لتنظيم الأسرة إذا استعمل بطريقة صحيحة



2-فعال في
مكافحة الأمراض التناسلية




3-تزداد فعالية باستخدام مع المواد القاتلة للحيوانات المنوية



الأعراض
الجانبية:قد يقلل من الأحساس في القضيب



الحاجز
المهبلى :



طريقة العمل
:1- يمنع دخول الحيوانات المنوية إلى الرحم من خلال عنق الرحم



2-
يمكن استخدام المواد القاتلة للحيوانات المنوية مع الحاجز المهبلى



طريقة
الأستخدام: 1-وضع كمية من كريم قاتل الحيوانات المنوية في مركز فيه الحاجز وحول
حافته



2-أدخلى
الحاجز المهبلى إلى المهبل قبل الجماع



3- يترك الحاجز في مكانه لمدة 6-8 ساعات بعد
الجماع ثم يتم إخراجة من المهبل وغسلة






المميزات
1-عطى بعض الحماية ضد الأمراض التناسلية



2- قد يقلل
من الأصابة بسرطان عنق الرحم



العيوب :1-
صعوبة تركيبة وإخراجه



2- بعض
السيدات قد لايرغبن في وضع أصابعهن داخل المهبل



3-يحتاج إلى
استعمال كريمات أو مواد قاتلة للحيوانات المهبلية



الفعالية 1-
يعد فعالاً بدرجة كافية خاصة للسيدات اللاتى يمارس الجماع على فترات طويلة "
متباعدة"



2- أقل
فعالية من وسائل منع الحمل عن طريق الفم
أو الحق



الأعراض
الجانبية



1- الأحساس
بألم أو عدم ارتياح بسبب ضغط الحاجز المهبلى على المثانة أو القولون



2- التهاب
المثانة أو قناة مجرى البول



3- حساسية بسبب
المطاط أو المواد القاتلة للحيوانات المهبلية



وسائل منع
الحمل الرحمية
I.U.D



اللوالب
Loops


طريقة العمل
: تمنع إلتحام الحيوان المنوى مع البويضة



طريقة
الأستخدام 1- يقوم الطبيب بتركيب اللولب داخل الرحم



2-يجب على
السيدة أن تتأكد من وجود الخيوط دور يأتى أعلى المهبل



المميزات


1- عالية
الفعالية 2-
لا تتعارض مع العلاقة الجنسية



3- يمكن
استخدامها في السيدات صغار السن أو الأكبر سناً



4- لا تحتاج
إلى إجراءات كثيرة من الزوجية



5- يمكن أن
تستخدمها السيدات المرضعات



العيوب


1- قد تكون
عملية تركيب اللولب مؤلمة بعض الشئ



2- قد يتم طرد
اللولب من داخل الرحم ذاتياً



3- زيادة الدم
المفقود عند الحيض



4- زيادة
إحتمالات خطورة التهابات الحوض بالأمراض التى تنتقل بالمعاشرة الجنسية



الفعالية


-تعد
اللوالب من أكثر الوسائل فعالية " من 1-3 حالات حمل في كل مائة حالة تستخدم
اللولب



- بالأضافة
إلى كونها وسيلة غير دائمة لمنع يمكن عكس أثرها بمجرد إخراج اللوالب



الأعراض
الجانبية 1- قد تؤثر على القدرة على الأنجاب مستقبلاً



2- تقليصات
أو تنقيط مابين الدورات الشهرية



الأثار
الجانبية المحتمل حدوثه



1- آلام
شديدة بالبطن 2-
نزف غزير



3- الشك في
وجود الحمل 4-
انقطاع أو تأخر الدورة الشهرية



5- عدم التحكم
من الأحساس بوجود الخيط أو عدم رؤيته



الوسائل
الهرمونية



1- حبوب منع
الحمل عن طريقه الفم



طريقه العمل
تمنع تضح البويضة وتوقف إفرازها من المبيض



طريقة
الأستخدام



1- العبوة ذات
الثمانية والعشرين قرصاً واحداً يومياً بعد الأسيقاظ أو قبل النوم لمدة 28 يوم



2- العبوة ذات
الواحد والعشرين قرصا قرص يومياً لمدة ثلاثة أسابيع والأسبوع الرابع لاتؤخذ فيه
أقراص



المميزات :


1- فعاليه
عالية جداُ إذا استعملت بانتظام



2- تنتج عنها
دورات شهرية منتظمة قليلة الكمية بدون تقلصات أو بسيطة التقلصات



3- لاتتعارض مع
العملية الجنسية



4- قد ينتج
عنها تحسين حالات حب الشباب



العيوب: 1-
تحتاج إلى ضرورة تذكر تناولها بصفه يوميه



2- بعض
الأعراض الجانبية البسيطة وخاصة نزف مهبلى خلال الشهور الثلاثة الأولى



الفاعلية


1- تعد واحدة
من أفضل الوسائل الفعالة " 1-2 حالة حمل في كل مائة حالة تستخدم الحبوب



2- تعد واحدة
من أكثر الوسائل أماناً في استعمالها



3- قد ينتج بعض
التأخير في عودة الدورة الشهرية بشكل طبيعى إلا أنها لا تؤثر على حالات الحمل في
المستقبل.



الأعراض
الجانبية



1- نزف
مهبلى مابين فترات الحيض 2-
الأحساس بالميل إلى القئ



3-قلة كمية
الحيض 4-صداع



5-دوار 6-
الشعور بالألم عن غسل الثدى



7-تغيرات في
الوزن 8-
ارتفاع ضغط الدم في بعض الحالات



9- في بعض
الحالات النادرة قد تتكون جلطة بالساق



10- في
حالات السيدات فوق سن الأربعين اللاتى يدخن بشراهة قد تتعرض لأزمة قلبية



حقنه منع
الحمل



طريقة العمل
:1- تمنع اكتمال نضج البويضة




2- توقف إفراز البويضة من المبيض



طريقة
الأستخدام :تعطى الحقنة مرة كل اثنى عشر اسبوعاً ديبوبروفيرا
Depopronera أو مرة كل ثمانية أسابيع Noristerd نورسترات


المميزات


1- فعاله
بدرجة عالية جداً
2- سهلة التداول



3- لاتتعارض
مع العلاقة الجنسية 4-يمكن للسيدات
صغيرات السن والأكبر سناً أن يستخدمها



5-يمكن أن
تستخدمها المرضعات 6- يمكن أن تستخدمها السيدات المصابات
بأمراض فقر الدم المنخلية



7- تحمى من
بعض التهابات الحوض وبعض أنواع الأورام الخبيثه بالمبيض والرحم



العيوب:1-قد
تؤدى إلى عدم انتظام دورة الحيض أو تأخيرها



2-
قد تؤدى إلى تأخر عودة عملية التبويض إلى حالتها الطبيعية المنتظمة



الفاعلية
تعد واحدة من أكثر الوسائل فعالية



الأعراض
الجانبية : 1- عدم انتظام الدورة الشهرية 2-
انقطاع الحيض



3-تأخر عدوة
الدورة الشهرية إلى طبيعتها 4-
تخزين السوائل بالجسم وزيادة الوزن في بعض السيدات



التوربلانت


نفس طريقة
عمل حقن منع الحمل



ولكن طريقة
الأستخدام :1- توضع الكبسولة تحت الجلد بواسطة الطبيب لمدة حوالى عام أو أكثر حسب
النوعية


المميزات مثل حقن منع الحمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:27 am


العيوب


الفعالية


الأعراض
الجانبية



الطرق
الجراحية لمنع الحمل
Steri lisation


طريقة
العمل :سد وغلق الطريق على
الحيوانات المنوية أو على البويضات



طريقة
الأستخدام 1- يتم القيام بجراحة صغرى لربط الحبل المنوى في الذكر أو ربط القناة
فالوب في الأنثى



2- لايلزم
البقاء بالمستشفى إلى لمدة يوم واحد



المميزات


1- عالية
الفعالية 2-
تمنع الحمل لمدة طويلة



3-لا علاقة
لها بالجماع



العيوب


1- تعد وسيلة
لا رجوع فيها



2- يلزم لا
ستخدامها اجراء عملية جراحية



3- ينتج عنها
بعض الألم والمشاكل المصاحبة لأية عملية جراحية صغرى بالبطن



الفعالية:
ذات فعالية عالية



الأعراض
الجانبية : تحتاج إجراءات جراحية وقد ينتج عنه الأعراض الجانبية المضادة في
العمليات الجراحية الصغرى



نصائح طبية


1- السيدات
المرضعات لهن أن يستخدمن اللوالب لمنع الحمل بعد 6 أسابيع من الولادة الطبيعية أو
8 أسابيع من الولادة القيصرية



2- إذا لم ترغب
في اللوالب فإن حقن منع الحمل والتوربلانت هما الأفضل بعد اللوالب لأنهما لا
يؤثران على إفراز اللبن



2- السيدات
المصابات بمرض السكر:



-إذا
استعملت الوسائل الهرمونية الحبوب والحقن يجب إعادة ضبط نسبه الأنسولين لأنها تؤثر
على قدرة الجسم على تحمل الجلوكوز



-يمكن
استعمال وسائل منع الحمل الرحمية "اللوالب" رغم زيادة حدوث التهابات
الحوض



3- السيدات
المصابات بإرتفاع ضغط الدم



يجب عدم
استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية



4- زواج حديث
ويرغب تأخير الحمل لهما:



يمكن
استخدام الحبوب واللوالب ولكن يفضل استخدام الوسائل الموضعية كما يفضل معظم
الأطباء إتاحه الفرصة للحمل أولاً ثم استخدام الوسائل بعد ذلك



5- السيدات
الآتى قاربن سن اليأس 40 سنه أو أكثر



يفضل لهن
استخدام الوسائل طويلة المدى والمفعول مثل اللوالب والوسائل التى تعتمد على
البروجستيرون حقن منع الحمل والتوربلانت



6- السيدات
المصابات بفقر الدم
Anaemia


وسائل منع
الحمل الرحمية قد تكون غير مناسبة بصفة مؤقتة إلى أن يتم علاج فقر الدم لأنها قد
تسبب فقر دم كثير.



-الوسائل
الهرمونية "حبوب الفم الحقن التوربلانت تساعد على تحسين الحالة المرضية






سرطان الثدىCarcinoma
of Breast



يعتبر سرطان
الثدى من أشهر وأكثر شيوعاً من أنواع السرطان الأخرى في الوقت الحالى ويكثر
انتشاره بين السيدات اللاتى قاربن سن الخمسين



الأسباب
:غير معروفة حتى الآن ولكن توجد بعض النظريات التى تحاول تفسيره



1- نظرية الخلل
الهرمونى ويرجع ذلك إلى عدم الأتزان بين نسبه هرمون الأستروجين والبروجستيرون في
الجسم كما يحدث عند تناول حبوب منع الحمل لفترات طويلة



2- التعرض
للأشعاع وذلك نظراً للأنتشار سرطان الثدى
في النساء اللاتى تعرضن للأشعاع النووى كما في جزيرة هيروشيما ونجازاكى.



3- أسباب
وراثية وذلك لأن هذا السرطان تنتشر في عائلات دون أخرى كما أنه يصب أكثر سيدات هذه
العائلة



4- وجود فيروس
وذلك لأنه تم اكتشاف فيروس يوجد في الفئران المصابة بالسرطان



5- وجود
مواد سرطانية وهذه المواد التى
تساعد على تكوين السرطان



- السيدات
الأكثر تعرضاً للسرطان



- السيدات
اللاتى تم استئصال سرطان الثدى من أحد الثديين فإن الثدى الأخر أكثر عرضة للإصابة.



- السيدات
اللاتى ثم إصابة أحد أقاربهن بسرطان الثدى



- السيدات
التى لم يستعملن ثديهن مثل الغير متزوجات العنوسات والراهبات



- السيدات
اللاتى يستعملن حبوب منع الحمل لفترات طويلة أكثر من 10 سنوات



- السيدات
اللاتى تعرض للأصابة بسرطانات أخرى مثل سرطان الكبد أو الكلى فهن عرضه للأصابة بسرطان الثدى



الأعراض


1- تغيرات في
الجلد:



أ‌- تجعدات في
الجلد المحيط بالسرطان



ب‌- انتفاخ وتورم
في الثدى مما يجعله يشبه قشرة البرتقال



ت‌- تكوين بروز
وحبيبات على الثدى



ث‌- تكوين قرحة
على الثدى لا تسجيب للعلاج



2- حلمة
الثدى تنجذب إلى الداخل أو ترتفع
إلى أعلى



3- الأحساس
بوجود وانتفاخ أو ورم داخل الثدى



4- تغير في حجم
الثدى



الوقاية
:يجب على السيدة التى بلغت فترة الأنجاب من 15-45 سنة أن تفحص ثديها بنفسها وذلك
مرة كل شهر وراء كل استحمام من الدورة الشهرية وذلك بأن تضع حلمة الثدى في وسط طف
اليد المقابلة ثم تضغط عمودياً وتحاول تحريك اليد في جميع الأتجاهات أمام المرأة
فإذا أحست بكتلة تحت يدها يجب عليها أن تذهب إلى الطبيب فوراً.



العلاج
:التوجة إلى الطبيب يعمل الفوحصات والتشخيص وأنواع العلاج



متدرجة
من 1-مواد كيميائية تقتل السرطان




2-التعرض للأشعاع




3 -جراحياً بإستئصال الثدى










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:29 am

الــولادة







"الحمل الطبيعى Normal
Pregneny



(1) كيفية حدوث الحمل
وتطور الجنين:



1- التلقيح:
fertiliyation



تتم
عملية التبويض فى المرأة فى اليوم الرابع عشر قبل إبتداء الحيض التالى. وتخرج
البويضة وتنتقل من المبيض إلى أمبولة البوق عن طريق الجزء الهدبى الهدبى للبوق
وحركته الدورية وتظل البويضة فى هذا المكان من 24-48 ساعة وعند حدوث الجماع فى هذا
الوقت يدخل حوالى 200000000 حيوان منوى إلى المهبل حيث ينجح عدد محدد منها فى
الوصول إلى الرحم والبوق ويساعده فى ذلك إفراز عنق الرحم لمخاط ذات وسط قاعدى له
خاصية جذب الحيوانات المنوية ويخترق حيوان منوى واحد البويضة عن طريق نقطة حادة
موجودة فى رأس الحيوان المنوى ويسمى ذلك بالتلقيح ويتم ذلك فى خلال 24-48 ساعة بعد
الجماع حيث يفقد الحيوان المنوى قدرته على الأختصاب بعد ذلك ويحدد الحيوان المنوى
للرجل "عن التخصيب" جنس الجنين.



2- تطور الجنين:


كما سبق شرحه


1) "التغيرات
الفسيولوجية فى الحمل"



(1) التغيرات التى تحدث
فى الرحم:



يزداد
الرحم فى الحجم والوزن فيصبح طوله30سم وعرضه 30سم وسمكه 20سم ويبلغ وزن الرحم 9سم
كما تزداد الطبقة العضلية للرحم فى الحجم لتلائم رفع الجنين أثناء عملية الولادة.



وتزداد
الأوعية الدموية الموصلة للرحم فى الحجم والعدد وتزداد كمية الدم أيضاً خاصة فى
مكان أنغراس المشيمة أما الجزء الأسفل يكون لين ومتمدد فى الأسابيع الأخيرة من
الحمل ولذلك لاتزداد فيه الطبقة العضلية كالجزء الأعلى.



عنق الرحم:


يكون
عنق الرحم ليناَ وتفرز غدد عنق الرحم مادة مخاطية متماسكة تكون سدادة تغلق عنق
الرحم وتقى من العدوى.



(2) إرتفاع الرحم:


تبدأ
تظهر التغيرات فى إرتفاع قاع الرحم من الأسبوع الثامن فيما فوق.



* الأسبوع الثامن:


يكون الرحم داخل الحوض
ويكون فى حجم كرة التنس وبيضاوى الشكل.



* الأسبوع
"12" الثانى عشر:



يملأ
الرحم الحوض ويكون قاع الرحم عن عظمة العانة ويصبح الرحم مدور الشكل ويكون فى حجم
جر بيفررات صغيرة.






* الأسبوع
"16" السادس عشر:



يصبح
إرتفاع قاع الرحم فى منتصف المسافة بين السرة وعظمة العانة ويكون بيضاوى الشكل
وممكن أن تشعر السيدة بحركة الجنين.



* الأسبوع
"20" العشرون:



يكون
إرتفاع قاع الرحم تحت السرة بحوالى صعين وتظهر علامات الحمل الأكيدة مثل دقات قلب
الجنين وحركة الجنين واجزائه.



* الأسبوع
"24" الرابع والعشرون"



يصبح قاع الرحم عند
أعلى السرة.



* الأسبوع “28” الثامن
والعشرون:



تكون إرتفاع الرحم
أصبعين فوق السرة.



* الأسبوع
"30" الثاثون:



يصبح
قاع الرحم فى منتصف المسافة بين السرة وعظمة النشوء الخارج “بين القفص
الصدرى"



* الأسبوع
"32" الثانى والثلاثين:



يكون إرتفاع قاع الرحم
أصبعين تحت النثوى الحنجرى Xiphslernum



* الأسبوع “40” الأربعون:


ويهبط قاع الرحم إلى
مستوى "32" أسبوع ويصبح مستعد للولادة فيصبح الجزء الأسفل منه مرتحى
ومتمدد ويصبح عنق الرحم قصيراً ولين.



2) التغيرات التى تحدث
فى المهبل:



تتضخم
الطبقة العضلية لحداء المهبل لتعد نفسها للتمدد أثناء الولادة ويصبح جدار المهبل
فرز نتيجة وصول كمية كبيرة من الدم إليه. ويفرز المهبل سائل أبيض نتيجة تأثير
هرمون الأستروجية.



3) التغيرات التى تحدث
فى الثديين:



ينمو
النسيج الغدى والقنوات ويزداد النشاط الأفرازى للثدى تحت تأثير هرمون الأستروجية
والبروجسترون ويزداد وزن الثدى وتبدو الحلمة سوداء اللون وأكر إنتصاباً



* فى الأسبوع الثالث
والرابع: تشعر السيدة بشك ووخز بالثدى.



* فى الأسبوع
"6" السادس: يتضخم الثدى ويصبح مشدوداً.



* فى الأسبوع
"8" الثامن: تظهر الأوردة زرقاء على سطح الثدى وتظهر حبيبات على الحلمة
Montgomery Folliden



* فى الأسبوع
"12" الثانى عشر: تصبح الهالة داكنة اللون ويخرج من الثدى سائل اصفر
يسمى كلستروم Colostrum



* فى الأسبوع
"16" السادس عشر: تظهر الحلمة الثانوية.



4) التغيرات التى تحدث
فى الجلد:



فى
الأسبوع السادس عشر تظهر خطوط بيضاء gravudarynstrua أعلى أسفل البيض والفخذين
والصدر نتيجة تمدد الجلد يتكون الجلد ويميل للسواد خاصة فى الثديين والفرج أما
الوجه فيظهر فيه لطع سوداء chlaasma على الجبهة وجانبى الوجهة كما يظهر خط أسود
lireanegra فى منتصف جدار البطن يمتد من العانة إلى السرة وتنشط الغدد الدهنية
والعرقية.



5) التغيرات التى تحدث
فى الدم:



يبدأ من
الشهر الثامن زيادة كمية الدم من 40-50% خاصة كمية البلازما والصفائح الدموية
وتزداد كرات الدم الحمراء بكمية قليلة وتقل نسبة الهيموجلوبين نتيجة زيادة سوائل
الدم وأخذ الجنين عنصر الحديد من الأم. كما يقل ضغط الدم فى الجزء الأوسط من الحمل
نتيجة تمدد الأوعية الدموية.



6) التغيرات التى تحدث
فى القلب والرئتين:



تزداد
كمية الدم التى يدفعها القل من الأسبوع السادس عشر من الحمل بنسبة 20-40% ويسبب
تضخم الرحم وإرتفاع الحجاب الحاجز وإرتفاع الرئتين قليلاً مما يسبب نهجان عند
السيدة.



7) التغيرات التى تحدث
فى الجهاز البولى:



تزداد
عدد مرات البول من الأسبوع السادس إلى الأسبوع الثانى عشر نتيجة إرثخاء الأنسجة
أما فى الأسابيع الأخيرة من الحمل فتزداد عدد مرات البول نتيجة ضغط الرحم على
المثانة وتقليل حجمها ويتمدد الحالبان ويرتخى حدادهما نتيجة تأثير هرمون
الروجسترون.



Cool التغيرات التى تحدث
فى وزن الجسم:



يزداد
وزن الحامل حوالى 11كم طوال فترة الحمل وهذه الزيادة تنتج عن وزن الجنين والمشيمة
والسائل الأمينوس وزيادة وزن الرحم والثدى وزيادة كمية الدم والسوائل.



9) التغيرات التى تحدث
فى الهيكل العظمى:



يميل
الكتفان إلى الخلف ويزداد تقوس الفقرات القطنية وتحدث آلام بالظهر نتيجة إرثناء
أربطة ومفاصل الحوض.



10) التغيرات التى تحدث
بالنسبة للحالة النفسية:



فى
الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل تشعر السيدة بقليل من الإكتئاب والأثارة ويحدث نوع
من الإستقرار النفسى فى الأشهر الثالثة التالية أما فى الأشهر الأخيرة للحمل متعود
حالة الإكتئاب والإثارة والقلق.



11) التغيرات التى تحدث
فى سرعة الإحتراق الغذائى:



تزداد
سرعة الإحتراق فى النصف الثانى من الحمل مما يؤدى إلى ظهر سكر فى البول عند حوالى
10% من الحوامل.



12) الأوديما:


يعانى
40% من الحوامل من ورم بالساقين فى الشهور الأخيرة من الحمل وذلك نتيجة إرتشاح
السوائل فى الإنسجة والضغط على الأوردة ولكن عادة مايختفى الورم بالراحة ولايظهر
هذا الورم فى الصباح وقد تظهر الأوديما نتيجة حالات رحيمية مثل تسمم الحمل وحالات
القلب والكلتين وحالات سوء التغذية والدوالى.









"علامات وأعراض
الحمل:



أولاً:- علامات الحمل
الغير أكيدة



(1) إنقطاع الطمث:


يحدث
إنقطاع الطمث فى السيدات الحوامل بنسبة 98% وأحياناً يسبب إن إنغماس البويضة فى
البطانة الرحمية تزول نقط من الدم ويحدث إنقطاع الطمث أيضاً نتيجة تغير فى العوامل
النفسية والجوية أو الإصابة ببعض الأمراض أو إيقاف حبوب منع الحمل.



(2) الثديين:


تشعر
السيدة بوخز وشدة بالثدين وبتضخم الثديين وتصبح الحلمة داكمة اللون وتظهر حبيبات
على الحلمة. كما تتكون الحلمة الثانوية
وتظهر الأوردة زرقاء على سطح الثدى ويفرز الثدى مادة صفراء.



(3) الغثيان والقىء:


يحدث
أحياناً فى الصباح فى حوالى 50% من السيدات الحوامل وربما يحدث الأسباب أخرى.



(4) زيادة عدد مرات
البول ولكن لايحدث ألم أثناء التبول.



(5) التغيرات فى الجلد:


يتكون
الجلد وتظهر لطع سوداء على الوجه وتظهر الحلمة الثانوية على الثديين وتظهر خطوط
بيضاء أسفل البطن والفخذيين ويظهر خط أسود فى منتصف جدار البطن.



(6) إحساس السيدة بحركة
الجنين Quichening



تشعر السيدة بحركة
الجنين من الأسبوع السادس عشر إلى الأسبوع العشرين.



(7) تغيرات الرحم:


يكبر
الرحم فى الحجم ويصبح لين ومدور إبتداء من الإسبوع الثامن.



(Cool كبر البطن:


تكبر البطن إبتداءاً من
الأسبوع السادس عشر.



(9) علامة براكستون
هيك:



وهى
عبارة عن إنقباضات رحمية غير مؤلمة تظهر على البطن إبتداء من الأسبوع العشرين.



ثانياً:- علامات الحمل
الأكيدة.



1) سماع نبض الجنين:


يبدأ
سماع نبض الجنين من الأسبوع العشرين بالطرق العادية ويمكن سماعه بالإشعاع الصوتى
سونار Sonicaod من الأسبوع الرابع عشر وقد يعرف سماع نبض الجنين بالطرق العادية
الضوضاء والسائل الأينوس وزيادة سمك جدار البطن.



2) الإحساس بأجزاء
الجنين:



ويبدأ هذا الإحساس من
الأسبوع الثانى والعشرين.



3) إحساس الطبيب بحركة
الجنين:



ويبدأ هذا الإحساس
أيضاً من الأسبوع الثانى والعشرين.



4) رؤية الهيكل العظمى
للجنين بالأشعة السينية او الأشعة الفوق الصوتية.



* الحمل الكاذب:


تظهر
بعض العلامات والأعراض فى الحمل الكاذب مثل تغييرات فى الثديين وتضخم البطن ويحدث
هذا الحمل الكاذب فى السيجاتالعظميات ولكن لاتظهر أى علامات أكيدة للحمل.



*تشخيص الحمل:-


1- الإختبارات
البيولوجية: Riolgicel tejds



وتعتمد
هذه الطريقة على وجود هرمون gonadotrofin جونادوتروفين فى بول الحمل وتعمل هذه
الإختبارات بعد 15 يوم من إنقطاع الطمث.



وهناك طريقين:


الطريقة القديمة: وهى
عبارة عن حقن الأرانب أو الفئران او الضفادع ببول الحامل فإذا كان الحمل موجباً
تظهر علامات التبويض فى أنثى الضفدعة وخلافه وتظهر الحيوانات المنوية فى ذكرها
وإذا كان الحمل سالباً لاتظهر هذه العلامات.



الطريقة الحديثة:None
ster prey testry وتعتمد على شرائط توضع فى البول فإذا كان الحمل موجباً ظهر خطان
ذو لون مميز وإذا كان الحمل سالباً‌ظهر خط واحد.



3) إختبار المناعة:
Immunoloti celtesrs



* منع ثلازن الدم وهو
عبارة عن خلط هذا الإختبار مع البول:- عندما يكون حلقة بنية اللون فى قاع الأنبوبة
يكون الحمل موجباً وعندما يكون حلقة صفراء يكون الحمل سالباً



* إختبار لاتكس
inhibition Tatex 1- يخلط هذا الإختبار مع البول على شريحة فإذا حدث ثلازن بين
الأجزاء يكون الحمل سالباً وإذا لم يحدث تلازن يكون الحمل موجباً وتظهر نتيجة هذا
التحليل بعد دقيقتين.



4) التشخيص بالأشعة:


تستخدم الأشعة الفوق الصوتية
للتأكد من الحمل ولحساب مدة الحمل بعد أسبوعين من إنقطاع الدورة.



* كيفية حساب مدة
الحمل:



تحسب
مدة الحمل من اول يوم لأخر حيض وحسب ميعاد الولادة بإضافة 7 أيام و9شهور أو اربعين
أسبوع أو عشرة شهور قمرية وإذا لم تعرف آخر دورة يضاف 22 أسبوع على ميعاد سماع او
حركة للجنين بواسطة الأم. فمثلاً إذا كان أول يوم لأخر دورة 13/9/1997 فيمعاد
الولادة 20/6/1998.



رعاية الحوامل Ante
natal care



وهو
الإهتمام والعناية بالسيدات الحوامل خلال فترة الحمل ومتابعتها عن طريق الأطباء
وذلك.



1- للحافظة على صحة
الأم والطفل.



2- لمتابعة نمو الطفل
والإطمئنان عليه والتأكد عدم وجود عيوب خلقية.



3- لإكتشاف ومتابعة
وعلامة حالات الحمل الخطر وذلك:



1) عمر الأم أكثر من 35
عاماً 3)
سبق ولادة لحمل أقل من 37 أسبوع.



2) ولادة أكثر من 3
مرات



4) الأم مريضة بالدرن -
السكر - القلب- الكلى الأنيميا " أقل من 9مجم هيموجلوين - إرتفاع ضغط الدم



5) ولادة أكثر من 3مرات 6)
قامة الأم أقل من 150سم



4- لإكتشاف ومعالجة أى
اسباب تؤدى إلى الولادة الغير طبيعية



*عدد الزيارات الطبية:


(1) مرة كل شهر حتى
الأسبوع الثامن والعشرين "الشهر السابع"



(2) مرة كل أسبوعين حتى
الأسبوع السادس والثلاثين "الشهر التاسع"



(3) مرة كل أسبوع خلال
الشهر التاسع.



(4) تزداد عدد مرات
المتابعة والزيادة فى حالات الحمل الخطر.



حيث يتم فى الزيارة
الأولى ast visit



1- الأطمئنان على
إنتظام الدورة الشهرية قبل الحمل.



2- تحديد أول يوم فى
آخر دورة شهرية. 3-
حساب التاريخ المتوقع للولادة.



4-الإطمئنان من عدم
وجود أى عمليات جراحية سابقة او أى أمراض سابقة مثل الضغط المرتفع او السكر أو
أمراض القلب الروماتيزمية.



5- الإطمئنان من عدم
وجود أمراض وراثية فى العائلة مثل إرتفاع ضغط الدم والسكر ولادة التوأم وعدم وجود
صفات وراثية متميزة فى العائلة.



ثم يقوم الطبيب بفحص
الحامل وتسجيل:



1- الوزن 2-
صغط الدم 3-
فحص القلب والرئتين



4- الكشف على الثديين
والإطمئنان على حلمة الثدى.



5- أخذ عينة بول للتأكد
من عدم وجود زلال - خلايا حديدية - سكر - حبيبات بللورية.



6- أخذ عينة دم لمعرفة
نسبة الهيموجلوبين - فصيلة الدم - عامل رسيس Rh سكر الدم.



* الزيارات المتكررة
Return visirs



يقوم الطبيب بمتابعة
الوزن والضغط - السؤال على علامات
الخطر وهى:



1) نزيف مهبلى 2)
صداع مستمر



3) نزول كمية كبيرة من
السائل من المهبل 4) زغللة
العين



5) ترجيع مستمر 6) وجود ألم
فى البطن



7) انتفاج فى الوجة
والأصابع والقدم.



نصائح طبية للحامل:


1- التمارين الرياضية:


* يسمح للحامل بأن تقوم
بالنشاط المنزلى اليوم.



* يفضل ان تمارس
التمارينات الرياضية الخفيفة مثل المشى والأرتخاء التنفسى



* تتجنب الأرهاق والعمل
الشاق أو حمل الأشياء الثقيلة.









2- النوم والراحة:يفضل
أن تنام 8 ساعات ليلاً وساعتين بالنهار بعد الظهر كما أن الأشهر الأخيرة من الحمل
يصعب النوع على الظهر ويفضل النوم على الجانبين وإستعمال وسادة تسند البطن.



3- الملابس:يجب أن تكون
واسعة وفضفاضة وكذلك حامل الثدى "السيتان" يجب ان يكون واسعاً - تجنب
الحذية ذات الكعب العالى أو إستعمال "استيك" للشراب لتجنب دواى الساقين
- يجب ان تكون الملابس الداخلية مصنوعة من القطن.



4- يجب أن تبتعد عن
الإمساك بتناول الخضروات الطازجة وأخذ الملينات الطبيعية.



5- يجب ان تهتم بأسنانها
وتقوم بزيارة طبيب الأسنان



6- الإهتمام بالثديين
عن طريق:-



1) الغسيل اليومى مهماً
بالماء والصابون.



2)عمل تدليك يومى لحلمة
الثدى بالجلسرين والكحول وهدايا عمل على تقليل تشقق حلمة الثدى.



3) إذا كانت حلمة الثدى
غائرة يفضل سحبها بواسطة طبيعى الإبهام والسبابة عدد مرات يومياً أو بإستخدام
"واتين الحلمة" وهما مطاط يشد الحلمة خارج الثدى.



7- الجماع:


يفضل
البعد عن الجماع خلال أو ثلاثة شهور وذلك لتجنب حدوث الإجهاض كما يفضل إجتناب
الجماع فى الثلاثة الشهور الأخير ولذلك لتجنب إنفجار الكيس الأميتوس وحدوث الأصابة
بالعدوى.



- يفضل البعد التام عن
الجماع فىالحالات التى تعانى من الإجهاض المتكرر.



8- العادات:


- يجنب شرب الشاى
والقهوة -
يجنب التدخين



- السفر -
السفر المريح لاضرر منه



- يجب تجنب السفر فى
الشهر الأخير



- يمنع السفر نهائياً
فى الحالات التى تعانى من إجهاض متكرر.



"التغذية فى
الحمل"



يجب الإهتمام بالسيدة
الحامل من حيث التغذية ونظام الأكل نظراً لشدة إحتياجتها وإحتياجات الجنين.



* الإحتياجات اليومية
من مكونات الأكل



البروتينيات 90 جم الدهون
90
جم الكربوهيدرات 90 جم



ملحوظة: نظراً لرخص سعر
الكبرهيدرات فإن معظم السيدات نتيجة أكل الكربوهيدرات مما يؤدى إلى زيارة وزن
السيدة الحامل مع وجود نقص خطر فى باقى مكونات الغذاء الضرورية وهذا مثال لأهم
أنواع الطعام المطلوبة خلال اليوم



1) لتر واحد من اللبن 2)
بيضة واحدة



3- خضروات وفواكة طازجة


4) 120جم من اللحم
الأحمر ويمكن ان يستبدل مرة كل اسبوع بسمك أو كبدة.







وهذا جدول يوضح اهم
عناصر الغذاء واهميتها

[center]


الإحتياج
اليومى


المصدر

الوظيفة

المادة



15مجم / اليوم

الكبدة - الكلاوى -
البيض


يساعد على تكوين نسبة
الهيموجلوبين


الحديد

1

1مجم / اليوم

الخضروات الطازجة -
الخميرة - الكبدة - الكلاوى


انزيم يساعد لتكوين
خلايا الدم فى النخاع


حمض الفوليك

2

1.5 جم /اليوم

اللبن - الجبن

يساعد على تكون عظام
الجنين والأسنان ويفضل ان يؤخذ بعد 24اسبوع


الكالسيوم

3

6000 وحدة

اللبن - الزبدة -
صفار البيض - الكرات - زيت كبد السمك - الخضروات الطازجة


يساعد على نمو الجنين

فيتامين
"أ"


4

400 وحدة

مثل فيامين
"أ"


يساعد على إمتصاص
الكالسيوم من الإمعاء


فيتامين د

5

50-100مجم

الخضروات الطازجة
والفواكة


يساعد على تكوين الدم
وإمتصاص الحديد


فيتامين ج

6

-

كرات -
القرنبيط


يساعد علىتكوين
بروترين أحد مكونات الدم ويساعد على التجلط


فيتامين ك

7





الأضرار الناتجة عن سوء
التغذية:



بالنسبة للأم:-1-
أنيميا 2-
إجهاض أو الحمل قبل 37أسبوع



3- تسمم الحمل 4-
نزيف مفاجىء



5- الإصابة باعدوى
لنقص المناعة 7-
نقص الرضاعة



بالنسبة للجنين: 1- طفل
ناقص الوزن 2- زيادة حدوث أنيميا الكساح،
تشوة الأسنان



مضاعفات الحمل والأمراض
التى قد تصاحب الحمل



(1) أولاً: مضاعفات
الحمل:



1- النزف أثناء الحمل
المبكر



1) الإجهاض: Abortion


الإجهاض هو خروج الجنين
قبل اسبوع 28 اسبوع من الحمل.



أنواع الإجهاض:


(1) الإجهاض المنذر
dhreatebubg abirtuib



يكون النزف قليلاً
وتوجد آلام فى الظهر ويكون عنق الرحم غير متمدد ويمكن للحمل أن يكتمل.
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:29 am

العلاج:-


يهدف العلاج إلى تجنب
إكتمال الإجهاض والإحتفاظ بالحمل وذلك عن طريق:



1- الراحة الجسمية
النفسية:



تنام المريضة فى السرير
طول مدة النزيف والألم وبعد توقف هذه الأعراض بأسبوع وتأخذ المريضة مهدئ خفيف
يساعدها على الراحة النفسية والنوم.



2- إطاء الأدوية
المضادة للتقلصات:



- مثل البلاسين
للإحتفاظ بهدوء الرحم



- إعطاء الهرمونات مثل
الأستروجية والبروجسترون



3- علاج السبب "إن
وجد"



(2) الإجهاض المحتم
Inevirable abortion



فى
هذا الإجهاض لايمكن أن يكتمل الحمل وتكن كمية الدم كبيرة نتيجة إنفصال جزء من
المشيمة ويكونالألم واضحاً نتيجة إنقباضات الرحم المنقطعة أما عنق الرحم فيكون متمدد
ويسمج للجنين أن يخرج منه بعد إنفجار جيب المياة.



* العلاج:


ويهدف هذا العلاج إلى
إكتمال الإجهاض وذلك إما عن طريق طبى أو طريق جراحى:



1- العلاج الطبى:- وذلك
عن طريق أخذ منشطات الرحم مثل السيتوسينون.



2- العلاج الجراحى:- عن
طريق تفريغ الرحم "تكحت" وهذه الطريقة سريعة وفعالة.



(3) الإجهاض التام
Comglete abortion



يحدث
هذا الإجهاض عادة بعد الأسبوع الثامن فتخرج جميع محتويات الرحم من جنين ومشيمة
وأغشية وخلافه وبعد ذلك يتلاشى الألم ويقل النزف ويغلق عنق الرحم وترجع الأعضاء
التناسلية تقريباً لما كانت عليه قبل الإجهاض.



* العلاج:


هذا النوع من الإجهاض
لايحتاج لعلاج. ولكن أحياناً يعمل تحت للرحم فى الفترة المبكرة للإجهاض لإزالة
الغشاء الساقط السمك حتى لايسبب متاعب فيما بعد.



(4) الإجهاض الناقص:
Incomplete abortion



يخرج
الجنين من الرحم وتنبقى المشيمة والأغشية ويحدث ذلك عادة بعد 12 أسبوع من الحمل
حيث تكون المشيمة منغمة فى جدار الرحم وتكون كمية كثيرة ويحتمل وجود ألم ويكون عنق
الرحم متمدد تمدداً جزيئاً.



* العلاج:


مثل علاج الإجهاض
المحتم.









(5) الإجهاض المتكرر
Habitual abortion



وهو
عندما يتكرر الإجهاض ثلاث متتالية ويكون نتيجة وجود مرض السكر أو التهاب الكلية او
خمول الغدة الدرقية أوعيوب خلقية فى الرحم او ورم ليفى أو وجود قرحة او متهتك أو
قصور بعنق الرحم.



*العلاج:


* تعالج الأسباب التى
فى الرحم مثل تمزق عنق الرحم او الورم الليفى أو إنثناء وميل الرحم للخلف.



* علاج الحالة:-


- يعالج الإجهاض
المتكرر من بداية الحمل مثل علاج الإجهاض المنذر.



- يعالج الأمراض
المسببة للإجهاض مثل الزهرى وضغط الدم والبول السكرى.



- يعالج قصور عنق الرحم
فى الشهر الثانى أو الثالث من الحمل وذلك يأخذ غرزة فى عنق الرحم.



(6) الإجهاض المتروك:
missed abortion



وفى
هذا الإجهاض يموت الجنين ويبقى داخل الرحم فى بداية هذا الإجهاض تظهر علامات
الإجهاض المنذر ثم تختفى وتختفى أيضاً علامات الحمل ويخرج افراز بنى من المهبل ولايوجد ألم ولاتوجد
حركة للجنين عند الفحص بالإشعة الفوق صوته.



* العلاج:


* العلاج الطبى: وذلك
عن طريق أخذ هرمون الأستروجية عدة خمسة أيام ثم تعطى المريضة احدى منشطات الرحم.



* العلاج الجراحى: عن
طريق توسيع عنق الرحم وتفريغ محتويات الرحم.



(7) الإجهاض العلاجى:
therapentric avortion



وهو تفريغ الرحم بواسطة
الطبيب وضلك لإنقاذ الأم إذا إستدعى ذلك.



(Cool الإجهاض الجنائى:
criminal abortion



وهو
يتم عن طريق بعض الناس الذين ليس لديهم كفاءة أو بواسطة السيدة نفسها وينتج عن هذا
الإجهاض أضرار كثيرة مثل إصابات وتهتك الرحم ويمكن أن تحدث الوفاة نتيجة إدخال
أشياء غريبة بالرحم او نتيجة العض.



(9) الإجهاض العض:
septic avortion



ويصاحب
هذا الإجهاض الإجهاض الجنائى والإجهاض الناقص وتكون نسبة الوفاة فيه عالية نتيجة
تلوث محتويات الرحم او خرقه أو تمزق عنق الرحم ويكون الرحم مؤلم عند الفحص ويكون
النبض سريع وحرارة الجسم عالية أما الإفرازات فتكون كثيرة وذو رائحة كريهة يحتمل
وجود ألم.



(10) الإجهاض العنقى:
Corvical abortion



تبقة البويضة فى عنق
الرحم بعد إنفصالها وتسبب ألماً شديداً وصدمة عصبية.



*العلاج:


يتم عن طريق توسيع عنق
الرحم وإزاله البويضه منه ثم يتم كحت الرحم لأزالة الغشاء الساقط.






أعراض الأجهاض :


1- النزف: وهو أول
علامة للأجهاض وينتج عن انفصال جزء من البويضة المنغمسة فى جدار الرحم



2- الألم: ويسبق الألم
يكون الألم فى أسفل البطن وتنقطع
ويصحبه الألم فى الظهر من انقباضات الرحم.



3-تمدد عنق الرحم: يلاحظ
اتساع فتحة عنق الرحم عند الكشف المهبلى وذلك يحدث فى الأجهاض المحتم.



(2) الحمل خارج الرحمEctopicpregnancy


وفيه
تنمو البويضة المخصبة خارج الرحم فتنمو غالبا فى قناة فالوب ونادراً ما تنمو
البويضة المخصبة فى المبيض أو داخل البطن وقد تنمو أيضاً داخل الرحم ولكن بعيداً
عن البطانة الرحمية كما فى عنق الرحم.



الأعراض


1- انقطاع الطمث فى 78%
من الحالات ووجود علامات الحمل المبكر مثل القئ والغثيان وعدم النوم والتغيرات
بالثديين.



2- الألم: يكون الألم
أسفل البطن على جانب واحد ويكون متقطعا
أو مستمراً ويحدث قبل النزف ويصحبه صعوبة فى التبرز أو ألم عند الجماع.



3- النزف: تكون كمية
النزف قليلة ولونها بنى داكن نتيجة انفصال الغشاء الساقط Decidnas



4-انفجار قناة فالوب:فى
بعض الأحيان كبر الحمل يؤدى إلى انفجار قناة فالوب وتبدو حالة السيدة سيئة ويصبح
الألم حاد وتظهر علامات النزف الداخلى مثل سرعة النبض والصدفه العصبية



العلاج:تعالج جميع
حالات خارج الرحم بإزالة الحمل عندما يتم التشخيص.



تشخيص الأجهاض:


يتم تشخيص أنواع
الأجهاض المختلفة عن طريق التعرف على أعراض وعلامات أنواع ويعتمد التشخيص على:



1- مدى تكرار وانتظام
الألم الناتج من الأنقباضات الرحمية



2- كمية النزف ومدى
استمراره.



3- حالة الفوهة
الداخلية لعنق الرحم.



4- حجم وقوام الرحم.


5- نزول السائل
الأمينوس أو أجزاء الجنين.



3- المول الحويصلى
vesicnlarmole



وهو
عبارة عن كتلة من الحويصلات تنتج من التشعب الحويصلى للخمائل المشيمية ويتراوح حجم
الحويصلات من حجم رأس الدبوس إلى حجم حبة العنب وتبدأ هذه العملية من الأسبوع
السادس للحمل ويمتص الجنين ويظهر هرمون جونادوتر وفيه بكثرة فى البول.









الأعراض


1- النزف: وهو أول
علامة للحول الحويصلى ويكون غزيراً ويبدأ من الأسبوع الثانى عشر ويكون لون النزيف
أحم فاتح أو بنى اللون نتيجة وجود دم قديم.



2- الحويصلات: تنزل
الحويصلات من المهبل مثل حبات الزبيب.



3- تضخم الحمل: ويتضخم
الحمل زيادة عن اللازم فيكون حجمه فى 12 اسبوع ماثعادل حجمه فى 24 اسبوع قبل نزول
الحويصلات ويكون الحرم مرناً ومؤلماً عند الفحص.



*العلاج:


يتم تفريغ الرحم فى
جميع حالات المول الحويصلى.



2) الأمراض نتيجة
للحمل:



1- القىء المستعصى:
Hyperemesis gravidrum



يختلف
القىء المستعصى عن القىء الذى يحدث فى بداية الحمل فيستمر القىء المستعصى طال
النهار ويؤثر على صحة السيدة ويصاحب القىء غثيان وفقدان الشهية للطعام ممايسبب سوء
التغذية عند السيدة.



* أعراض القىء
المستعصى:



وتتوقف
على مدة إستمرار القىء فتكون حالة السيدة
خطيرة إذا إستمر القىء والغثيان اكثر من أسبوع أو إذا كان متقطعاً لمدة 4
أسبابيع فيحدث:



1) نقص الوزن:- وينتج
نقص الوزن من القىء المستمر.



2) تكون السيدة
خاملةبائسة وتكون عينها كئيبة وغاطسة.



3) يكون الجلد غير مرن
ولونه داكن ويكن اللسان جاف وأبيض.



4) يكون التنفس ذو
رائحة الأسيتون.



5) يكون البول داكن
اللون وكثافته عالية ويحتوى على كيتون وتقل كميته.



6) ينتج الأمساك نتيجة
الجوع والجفاف.



7) تزيد الحرارة والنبض
ويقل الضغط.



*العلاج:-


1- علاج واقى:


تعالج الحالات المتوسطة
فى المنزل وذلك من خلال:



(1) عزل المريضة
وإعطاءها مهدئات لعلاج الحالة النفسية.



(2) علاج حالة الجفاف
بإعطاءها محاليل عن طريق الفم والوريد



(3) علاج الإمساك


(4) التغذية السلمية
وذلك بإعطاءها مواد كربوهيدراتية وعد إعطاءها بروتينات أو دهون



(5) إعطاءها مواد
مساعدة مثل الكالسيوم وفيتامين ب1 ، ب2 وغعطاء مضادات الحساسية والقىء وخلاصة
الغدة الكظرية "كوريثجين ب6"



* الحالات الشديدة يتم
تحويلها إلى المستشفى لأنها تحتاج إلى عناية خاصة ومتابعة دقيقة من الطبيب.



فى معظم الحالات يتم
التحسن داخل المستشفى فإذا لم يتم تحسن يتم إنهاء الحمل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:32 am

إنهاء الحمل:


يتم إنهاء الحمل فى
الحالات التالية:



1- إستمرار القىء وفيه
الوزن الشديد.



2- إذا كان النبض أكثر
من 100نبضة فى الدقيقة أو إستمرت الحرارة فوق 38o.



3- إذا كان الضغط
منخفضاً جداً.



4- ظهور الصفراء والغير
فى البول وظهور البولينا فى الدم.



يتم التخلص من الجنين
بناء على مدة الحمل.



- فى خلال 12 اسبوع
الأول من الحمل يتم توسيع عنق الرحم وتفريغ الرحم عن طريق المهبل وفى بعض الحالات
يتم سعة فى الرحم عن طريق المهبل.



- بعد 12 اسبوع من
الحمل يتم التفريغ عن طريق فتح البطن.



* اسباب القىء
المستعصى:



حتى الأن لم يتم التعرف
على الأسباب ولكن هناك نظريات تحاول جاهدة تفسير هذه الظاهرة:



1) النظرية النفسية:*وتم ملاحظة ذلك من خلال تحسين المريضة إذا
تم عزلها وطمئنتها وإستقرت نفسياً.



أحياناً لوحظ
أن زوج أيضاً يتقىء مع زوجته مع دعم هذه النظرية بأن الأسباب النفسية لها دور



2) الحساسية لمادو جوفادورترتين:ويدعم هذا الرأى هو وجود
القىء المتسعصى مع المول الحويصلى الذى يطلق فيه نسبة كبيرة من الهرمون.



3) نقص فيتامين ب6، ب1


4) النظرية
الهرمونية:نقص هرمون الغدة الفوق الكظرية يؤدى إلى زيادة الحساسية والقىء.



(2) تسمم الحمل:
Texaemia of Aregnany



أولاً: تسمم ماقبل
الأكلامسيا: pre-eclanpsian



وهذا
التسمم لايحدث قبل الأسبوع 24 من الحمل ويكثر فى البكار.



*أسباب المهيئة للتسمم:


1- التزاوج: مبكراً قبل
20سنة او متأخراً بعد 45سنة.



2- السمنة


3- وجود تاريخ مرضى
لهذا التسمم فى العائلة مثل إصابة
الأم يؤدى إلى وجود هذا التسمم فى معظم إبنائها.



4- فى بعض الأمراض مثل
المول الحويصلى - السكر - إرتفاع الضغط المزمن - إلتهاب الكلى المزمن.



5- فى السيدات متعددة
الحمل.












*الأعراض:-


1- إرتفاع ضغط الدم:-
يرتفع ضغط الدم إلى فى الحالات
المتوسطة. فى الحالات الخطيرة.



2- الأوديما: oedema


تعرف
الأوديما من الزيادة البالغة فى الوزن وتورم القدمين يختفى بالراحة أثناء الليل
ويحدث تورم القدمين فى الحالات المتوسطة اما فى الحالات الخطيرة فتتورم الأيدى
والوجة خاصة فى الصباح.



3- البول البوتينى:


* العلاج:


الحالات المتوسطة تعالج
فى المنزل عن طريق:



(1) الإهتمام بالراحة
الجسمية والنفسية للمريض.



(2) تقليل كمية الملح
فى الطعام (3) إعطاء مدار البول بلتقليل الماء
والملح الزائد فى الجسم



(4) إعطاء ادوية لتخفيض
الضغط



(5) التغذية ويحتوى
غذاء المريضة على خضروات وفواكة وسلطات ولبن



(6) إعطاء الجلينات
لتسهيل عملية التبرز.



(7) إعطاء الفيتامينات
والأملاح مثل فيتامين ج ،ب - الكالسيوم.



ذأما
الحالات الشديدة فيتم تحويلها إلى المستشفى لأنها تحتاج إلى رعاية طبية ومتابعة
مستمر فإذا لم تستجب المريضة يتم إنهاء الحمل حفاظاً على صحة المريضة والجنين من
المضاعفات.



2) الأكلاسيا Eclampsia


وهى حالة
حادة يصاحبها تشنجات وغيبوبة وهى مرحلة متأخرة من تسمم ماقبل الأكلاسيا قد تحدث
قبل أو أثناء أو بعد الولادة.



* الأعراض: هى نفسها
أعراض ماقبل الإكلاسيا الخطيرة وعلاوة على ذلك



1- تشنجات تشبه تشنجات
الصرع تبدأ بإنذار ثم تشنج مستمر ثم متقطع ثم غيبوبة.



2- صداع مستمر 3-
ألم بالمعدى 4-
قىء



* علاج الإكلاسيا:


(1) الوقاية:


- تجنب حدوث تسمم ماقبل
الأكلاسيا عن كريق الرعاية الصحية السليمة أثناء فترة الحمل وذلك عن طريق تقليل
كمية الملح - الغذاء الجيد - الإكتشاف المبكر لحالات الأوديما.



- الإهتمام بالحوامل
التى لديهن امراض تؤهلن لحدوث الأكلاسيا مثل البول السكرى، ضغط الدم، إلتهاب
الكلية ، المحمل متعدد الأجنة والسيدات للاتى حدث لهن تسمم الحمل من قبل.



- الإكتشاف المبكر
لتسمم ماقبل الإكلاسيا وعلاجه.



(2) العلاج:


يتم
تحويل المريضة المستشفى حيث يتم ضعها فى حجرة قليلة الإضاءة وهادئة بعيدة عن
المؤثرات الخارجية ويتم ملاحظتها عن طريق عرضة مدربه خلال 24 ساعة كما يتم
متابعتها عن طريق الأطباء وإعطاء الأدوية.



ثانياً:


الأمراض التى تؤثر
وتتأثر بالحمل:



1) أمراض القلب Heart
Diseases



ينتج مرض القلب من


1- الحمى الروماتيزمية
"حوالى 93%" 2-
عيب خلقى بالقلب "حوالى 7%"



3- نادراً جداً من
الضغط المرتفع تصلب الشريين - الغدة الدرقية.



وبما أنه يحدث زيادة فى
كمية الدم والوزن أثناء الحمل فإن رضى القلب يشكل خطورة على الحامل ويوجد *4 مراتب
لمرض القلب.



* المرتبة الأولى:-
لاتشكو المريضة من أى عرض ولكن يعرف مرض القلب من الفحص الروتينى.



* المرتبة الثانية:- لاتستطيع المريضة التنفس اثناء المجهود
المتوسط ويوجد ضيق فى النفس وتتعب المريضة من أقل مجهود وقد يوجد الم ذبحوى
ولاتستطيع المريضة القيام بالواجبات المنزلية الشاقة.



* المرتبة الثالثة:- تتعب المريضة من اقل مجهود حتى المشى
ولاتستطيع صعود السلم او القيام بالواجبات المنزلية العادية ويحدث الألم الذبحوى
والراحة تفيد السيدة.



* المرتبة الرابعة:- وهى مرحلة هبوط القلب وفى هذه المرتبة
لاتستطيع السيدة ان تتنفس وتشعر السيدة بألم ذبحوى حتى أثناء الراحة ويزداد مع المجهود
البسيط.



* علامات وأعراض هبوط
القلب Heart failne



1- عدم القدرة على
التنفس orthoprea 2-
زرقان cyanosis



3- كحة مع بصاق مدمم 4-
نبض سريع وغير منتظم



5- إرتشاح الرئتين 6-
عرق بارد بالأطراف.



* الأوقات التى تشتهر
حدوث هبوط القلب.



1- الأسبوع 28-32 لأن ضخ
القلب للدم يصل إلى أقصى درجة فى هذه الفترة.



2- خلال المرحلة
الثانية من الولادة لأنها تحتاج إلى حزق ومجهود شاق من الأم.



3- بعد الولادة لأزدياد
الدورة الدموية بالأم نتيجة إنتقال الدم من المشيمة إلى الأم.



* تأثير مرض القلب على
الحمل:



* تزداد كمية الدم الى يدفعها القلب أثناء الحمل وبذلك يؤدى
الحمل إلى مجهود إضافى على القلب يتكيف معه القلب السليم فقط.



(2) الولادة تحتاج إلى
مجهود من السيدة وذلكك بشكل خطورة على مرض القلب.



(3) ممكن أن يؤدى مرض القلب أثناء مرحلة النفاس إلى حمى
النفاس أو إلتهاب رئوى اوإلتهاب ميكروبى بالقلب.



* نصائح طبية:


1) لابد لمريضة القلب
ان تتردد على أخصائى القلب مرة كل شهر فى حالات القلب المتوسطة أما فى الحالات
الشديدة فتكون الزيارات بإستمرار.



2) الراحة: فى المرتبة
الأولى والثانية من مرض القلب تأخذ المريضة 12 ساعة راحة بالفراش مساءاً وساعتين بالنهار
اما فى المرتبة الثالثة فيستحسن دخول المريضة المستشفى طوال فترة الحمل اما
المرتبة الرابعة فيجب على المريضة ألا تتحرك نهائياً من السرير.



3) العناية العامة
بالصحة: يجب علاج الأنيميا إذا وجدت والوقاية من العدوى ويجب أيضاً تجنب الوزن
الزائد عن طريق تقليل الملح وطريقة التغذية.



* العلاج:


1- العلاج
بالعقاقير:تأخذ المريضة الديجوكسين طوال فترة الحمل والولادة ومابعد الولادة



2-العلاج الجراحى:يتم
العلاج الجراحى فى بعض الحالات مثل ضيق الصمام البترالى.



3- إنهاء الحمل:ويتم
ذلك فى أضيق الحدود ولكن يحتمل اللجوء إليه فى حالات هبوط القلب والمرتبة الثانية
والثالثة التى لاتستجيب للعلاج.



* نصائح طبية فى مرحلة
مابعد الولادة



1- تعتبر الأثنى عشر
ساعة الأولى بعد الولادة وهى المرحلة الحرجة بالنسبة لمرضى القلب ولذلك تلاحظ
المريضة لأعراض إحتقان القلب والرئتين.



2- تعطى المريضة المهدئات
ولاتترك الفراش بأى حال من الأحوال.



3- تعالج أى عدوى فى
مرحلة مابعد الولادة.



4- تمنع المريضة من
الرضاعة الطبيعية خاصة فى المرتبة الرابعة ومعظم المرتبة الثالثة



2) الإنيميا Anaemia


تكثر الأنيميا فى
السيدات الحوامل خاصة ذو الدخل المحدود.



تعريف الإنيميا: وهو
نقص تركيز الهيموجلوبين فى الدم أقل من 11مجم/ ديس لتر.



أنواع الإنيميا:


1- أنيميا
فسيولوجية:نتيجة زيادة البلازما فى الدم أكثر من كرات الدم.



2- أنيميا نقص
الحديد:ويكون غذاء الحامل غير كافى لتلبية الزيادة المطلوبة أثناء الحمل.



3- أنيميا نتيجة نقص
حامض الفلوليك:وينتج عنه عدم نمو الخلال المحراء على النخاع العظمى.



4- أنيميا نقص فيتامين
ب،أ



5- أنيميا تكسير
الدم:-نتيجة عيب خلقى مثل تشوهات فى كرات الدم الحمراء او نتيجة السموم البكتيرية
التى تكسر كرات الدم الحمراء.



6-أنيميا نتيجة النزف:-
نتيجة فقد الدم الذى يكون مفاجئاً مثل نزيف ماقبل الولادة أو نزيف مابعد الولادة
أو مزمناً كما فى حالات البواسير.



* أغراض الأنيميا:


1- شحوب الأغشية
المخاطية وخصوصاً الشطة. 2-
إجهاد مستمر



3- ضيق بالتنفس 4-
خفقان بالقلب.



5- فقدان الشهية للطعام


* تأثير الإنيميا على
الحمل:



1- تؤثر على صحة الأم
وحيويتها وتفقدها القدرة على القيام بواجباتها.



2- تؤثر علىالمضاعفات
الأخرى للحمل إلا إذا كانت موجودة مثل مرضى القلب.



3-تصور فى عمل المشية
وعدم وصول أكسجين كافى إلى الجنين.



4- تظهر علامات
لإستنذاف مثل الهبوط والصدمة بعد فقد كمية الدم العادة أثناء الولادة.



5- يمكن أن يؤدى إلى
جلطة دموية.



6- قد تؤدى إلى الوفاة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:33 am

علاج الإنيميا:


1- تعالح أنيميا نقص
الحديد وذلك بإعطاء الغذاء الذى يحتوى عليها مثل الخضروات واللحوم والكبدة أما فى
الشهور الثلاثة الأولى فتعطى المستحضرات التى تحتوى على الحديد.



2- يعطى فيتامين ج
بجرعة 500مجم ولك لمساعدة إمتصاص الحديد.



3) البول السكرى
Duabete Melitus



قد يؤدى الحمل إلى ظهور
البول السكرى لأول مرة بنسبة 1-2 % من الحوامل.



1- تعتبر الحالة تعانى
من السكر عندما يكون تركيز السكر الصائح فى الدم أكثر من 145مجم/ديس لتر وتركيز
السكر بعد الأفطار بساعتين أكثر من 200مجم/ ديس لتر.



* أنواع البول السكرى
أثناء الحمل:



1- يحتمل وجود البول السكرى إذا كان موجوداً عند الأبوين أو
سبق الولادة لطفل كبير الحجم او كانت السيدة سمينة او ظهر السكر فى بول السيدة وهى
صائمة.



2- البول السكرى الكيميائى:إختبارات السكر غير طبيعية ولكن
لايوجد أعراض للبول السكرى.



3- البول السكرى الأكلينكى:وهنا تظهر أعراض البول السكرى
ويرتفع السكر فى الدم والسيدة صائمة.



4- البول السكرى الكامن:وهو الأصابة بالبول السكرى فى الماضى
ولكن لايوجد فى الحمل الحالى.



5- ماقبل البول السكرى:وهى
المرحلة قبل أن تكون إختبارات البول غير طبيعية.



* أعراض البول السكرى:


1- زيادة العطش وكثرة
عدد مرات التبول مع زيادة كمية البول.



2- الهرش فى الشفرين
ووجود افزازات مهبلية نتيجة للأصابة بالمونيلى Monilion



3- زيادة حجم الطفل فى
40% من الحالات نتيجة إفراز الجنين للأنسولين وتكون الدهن.



4- وفاة الجنين قبل
وأثناء أو بعد الولادة وذلك نتيجة هبوط التنفس ونقص فى نمو الرئتين.



5- فرض الإجسام
الكيتونية فى جسم الحامل ويؤدى ذلك إلى موت الجنين.



6- أحياناً يقل وزن
الطفل نتيجة القصور فى عمل المشيمة.



* علاج البول السكرى.


1- الملاحظة الجيدة
لوجود السكر فى البول اثناء فترة الحمل ولايعتبر عدم وجود السكر فى البول مؤشر
لعدم وجود مرض السكر لأن غالباً ماتقل وجود نسبة السكر أثناء الحمل.



2-إذا وجود البول
السكرى لابد من زيارة الطبيب كل أسبوعين حتى 28أسبوع. ثم كل أسبوع حتى دخول المستشفى
للولادة.



3- معالجة السكر عن
طريق تنظيم الوجبات أوعن طريق أخذ الأنسولين تبع شدة الحالة.



4- فى الحالات التى يتم
التحكم فى السكر يسمح للحمل ان يستكمل حتى الأسبوع 40 فقط دون زيادة أما فى
الحالات الشديدة تتم الولادة القيصرية عند الأسبوع 38.



4) أمراض الكلى Renal
diseases



1) التهابات حوض الكلى
الحاد Acuteryelidis



يكون
هذا المرض أكثر شيوعاً فى البكارى بعد الثلاث أشهر الأولى من الحمل وتكون الأصابة
غالباً فى الجانبين ولكن تكثر فى الجانب الأيمن.



* الأعراض:


- فى الحالات الخفيفة
تشعر السيدة بصداع وإرتفاع فى درجة الحرارة وقىء وتشعر السيدة بألم فى جانب واحد
أو جانبين ويحتمل أن صحبه كثرة فى عدد مرات التبول.



- أما فى الحالات
الخطيرة يكون حدوث الحالة مفاجئاً ويصحبه غثيان وقىء وقشعريرة وإرتفاع فى درجة
الحرارة كما تشعر السيدة بألم فى جانب واحد او الجانبين يتجه إلى اسفل إلى المنطقة
الأربية وتشعر السيدة بألم عند التبول وكثرة عدد مرات التبول.



* العلاج:-


1- الراحة فى الفراش
وزيادة السوئل.



2- إعطاء كمية قليلة من
نترات البوتاسيوم لجعل البول قلوياً.



3- الحفاظ على حركة
الأمعاء.



4- أعطاء المضاد الحيوى
المناسب تبعاً لمزرعة البول.



2) التهاب حوض الكلى
المزمن chronic pyelits



- تشعر المريضة بصداع
مستمر وألم عند التبول وإرتفاع فى درجة الحرارة غير منتظم.



* العلاج: تعالج هذه
الحالة كما تعالج الحالات الحادة.



تأثير التهاب حوض الكلى
على الحمل:-



1- تزداد حدة المرض
أثناء الحمل. 2-
ممكن أن تؤدى إلى تسمم الحمل.



3- موت الجنين داخل
الرحم.



المتاعب البسيطة أثناء
الحمل وطريقة العلاج:



هناك بعض المتاعب
البسيطة التى تصاحب الحمل ولكن لايعنى المسمى بسيطة انها غير جديرة بالإهتمام لأن
إهمال تقديم الرعاية الطبية للتغلب على هذه المشاكل قد يؤدى إلى مضاعفات أشد.



1-الغثيان والقىء:
Moring



وهذه
الأعراض تصاحب حوالى 50% من الحوامل فىالصباح خلال الثلاث شهور الأولى من الحمل
وهذه الأعراض غالباً ماتسبب الأنيميا وسوء التغذية للحامل.






* كيفية التغلب على
الغثيان والقىء:



1- أخذ وجبة خفيفة قبل
القيام من السرير فى الصباح ويستحسن ان تحتوى هذه الوجبة على خبز جاف وقليل من اللبن المحلى بالسكر.



2- عدم أكل الغذاء الذى
يحتوى على مواد دهنية او الغذاء المحمر فى الزيت والسمن مثل بعض البسكويت.



3- إستشارة الطبيب.


2- الحموضة Heart burn


وكثيراً مايصاب الحوامل
بهذا المرض فى بداية الحمل وفى الشهور الخيرة منه.



* وكيفية التغلب على
الحموضة:



1- تجنب الغذاء الذى
يحتوى على كميات كبيرة من الدهون والتوابل.



2- شرب قليل من اللبن
اوالغذاء المغلى.



3- تجنب شرب بيكربونات
الصودا حيث أنها تؤدى إلى أثار جانبية.



3- آلام الظهر:
Beckache



تعانى
بعض الحوامل من الم الظهر وتكثر هذه الآلام بين السيدات متكرارات الحمل نظراً لضعف
أنسجة الجسم وعضلات البطن وتظهر فى أواخر الحمل.



* كيفية التغلب على
آلام الظهر:



تنصح السيدة الحامل
بإتباع الآتى:



1- إستعمال رباط بطنى. 2-
الراحة وتجنب المهام الشاقة



3- لبس أحذية مريحة
وتجنب الكعب العالى وكذلك الأحذية بدون كعب أطلاقاً بل يستحسن لبس أحذية ذات الكعب
العريض المرتفع حوال 2-3سم.



4- إستشارة الطبيب فى
حالة عدم التحسن.



4) الدوالى
Varicosevein



تكثر
الأصابة بالدوالى "تمدد الأوردة" بين الحوامل التى لديهن إستعداد ولهذه
الحالة أثناء الحمل وتسبب هذه الحالة آلام فى الساقين وتورهما كما يمكن رؤية
الأوردة المتددة على الاسقين وأحياناً يحدث تمدد أوردة العجان او أوردة الشرج
"البواسير"



* كيفية التغلب على
دوالى الساقين:



تنصح الحامل التى تعانى
من هذه الأعراض:



1- عدم إستعمال أستك
الجوراب وتجنب إستعمال اربطة ضاغطة.



2- عدم الوقوف لمدة
طويلة.



3- عند الجلوس تنصح
الحامل بان تمدد ساقيها فى مستوى افقى او رفع الساقين إلى اعلى.



4- إذا نصح الطبيب
بإستخدام الجوارب الضاغطة فيجب إرشاد الحامل بان ترفع ساقيها أعلى من مستوى الجسم
لمدى دقائق قبل وضع الجوارب.



5- إستشارة الطبيب فى
حالة زيادة الألم او فى حالة حدوث البواسير.



5) الأغماء: Fainding


أحياناً تصاب الحامل
بالإغماء وتسبب لها هذه الحالة التوتر والضيق.



* كيفية التغلب على
الإغماء:



1- الكشف الطبى
لإستبعاد الأمراض التى قد تكون السبب فى هذه الحالة مثل امراض القلب أوالدورة
الدموية.



2- فى حالة عدم وجود
أسباب مرضية تنصح الحامل بتجنب الوقوف مدة طويلة أو تغير وضعها من الجلوس أو النوم
إلى الوقوف مفاجأة.



3- تجنب ملىء المعدة
بالطعام بل تؤكل وجبات خفيفة.



4- تجنب إستخدام
الملابس الضاغطة.



5- إستشارة الطبيب إذا
لم يحدث تحسن.



الولادة الطبيعية
Normal labour



* التعريف:


هى
الطريقة التى يتم بها خروج الجنين والمشيمة والأغشية والسائل الأمينوس والحبل
السرى والدم من رحم الأم إلى الخارج ولكى تكون الولادة طبيعية يجب الآتى:



1- ألا تستغرق الولادة
اكثر من 24 ساعة.



2- أن يكون الجنين كامل
النمو "40أسبوع"



3- أن يكون المجىء بها
من الرأس vertex



4- ان تكون عملية
الولادة تلقائية بدون تدخل.



5- آلا تسبب عملية
الولادة ضرار بالنسبة للأم أو الجنين.



* أعراض وعلامات
الولادة:



1- الأعراض الأولية
للولادة Premonitorg signs



وتظهر
هذه العلامات قبل الولادة بثلاثة أسابيع وهذه العلامات هى:



1- هبوط قاع الرحم
Lighteing



يهبط
قاع الرحم قبل الولادة إلى مستوى 32 أسبوع اى تحت عظمة القص بأصبعية ويحدث ذلك
نتيجة إنحشار الراس فى الحوض الحقيقى engagement وتشعر الأم بسهولة فى التنفس
وراحة بالمعدة ويظهر اعراض الضغط على الأجزاء السفلى فتشعر الأم بصعوبة فى المشى
والم فى الظهر والبطن والفخذين والمنطقة الأربية وتزداد إفرازات المبهبل.



2- كثرة عدد مرات
التبول fiequen of micturation



ويحدث
ذلك نتيجة ضغط راس الجنين المنحشرة على المثانة فيقل حجمها ويتطلب تفريغها
بإستمرار.



3- الإنقباضات الرحمية
الكاذبة: False conlration



تكون
هذه الإنقباضات غير منتظمة ينقبض أثناءها الرحم ثم يرتخى وتعشر بها الأم فى بطنها
وتختفى هذه الآلام بالمشى أو بعمل حقنة شرجية.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:34 am




4- قصرعنق الرحم


ويحدث نتيجة سحب عنق
الرحم إلى أعلى وإندماجه فى الجزء الأسفل من الرحم.



ثانياً:العلامات
الحقيقية للولادة: fure labour signbs



1- الإنقباضات الرحمية
الحقيقة true labourpain



وتكون
هذه الإنقباضات منتظمة، ويقبض اثناءها الرحم ولايرجع لحجمه الطبيعى مرة أخرى بل
مصغر فى حجمه وتشعر الأم بآلام فى بطنها وظهرها وتزداد هذه الآلام بالمشى والحقنة
الشرجية.



2- تمدد الفوهة
الداخلية لعنق الرحم Dilatation of carrixos



تتمدد
فوهة عنق الرحم الداخلية تدريجياً تسمح بدخول أصبع ثم أثنين حتى خمسة اصابع ثم
تصبح فى حالة تمدد تام.



3- العلامة shour


وهى
عبارة عن مخاط معرق بدم ينزل أثناء الولادة وهذه العلامة هى السدادة المخاضية التى
تسد عنق الرحم أثناء الحمل لحمايته من العدوى.



4- إنفجار جيب المياة
Rupture of menbrane



لايعتبر
إنفجار جيب المياة علامة أكيدة لبدء الولادة لأنه قد ينفجر قبل الولادة بأيام أو
فى نهاية المرلة الثانية للولادة.



إحتياجات الأم اثناء
الولادة



1) الإحتياجات الجسدية
"الطبية"



* أثناء الولادة يفقد
جسم الأم كمية كبيرة من السوائل
وهذا يعرضها للإجهاد الشديد ومن إحتمالات حدوث الجفاف - ولذا يجب إمداد الأم
بالسوائل فقد على هيئة مشروبات سكرية تعطى بكمية وفيرة.



* من الممكن تناول بعض
الأطعمة الصلبة مثل المربى والعسل والفواكة المعلبة ولكن يجب ان تكون بكميات صغيرة
غنية بالمواد السكرية والنشوية.



* تحتاج الأم اثناء
الولادة إلى الشعور بالأمان والطمأنينة ولذلك يفضل وجود الأشخاص المقربين إليها
مثل الأم - الزوج - الصديقات كما يجب أن تكون غرفة الولادة خالية من أى إحتمالات
للأخطار مثل الحريق او من خطر الأصابة باى مرض أو عدوى.



2) الإحتياجات النفسية:


أثناء
الولادة تحتاج الأم إلى المساندة العاطفية من جانب المحيطين بها كذلك تحتاج إلى
التفهم والطمئنية لكل مايحدث من تطورات او تقدم لحاتها.



مراحل الولادة stagesag
lerbour



وتبدأ
هذه المرحلة من أول إنقباضات الرحمية الحقيقية حتى تمدد فوهة عنق الرحم الداخلية
تمدداً تاماً وتستغرق المرحلة الأولى للولادة من 12-16 ساعة فى البكرية من 6-8
ساعات فى المتكررة.



* التغيرات الفسيولوجية
التى تحدث فى المرحلة الأولى للولادة:









1- إنقباض وإنكماش
عضلات الرحم:-



وهذه
الإنقباضات غير إرادية وتبدأ قوية عند قاع الرحم وتنتهى أقل قوة فى الجزء الأسفل
من الرحم.



2- تكوين الجزء
العلوى والسفلى للرحم:



ينقبض
الجزء العلوى من الرحم وينكمش فيقل حجمه ويصبح سميكاً لدفع الجنين إلى أسقل أما
الجزء الأسفل من الرحم فيكو أقل إنقباضاً ويرتخى وبذلك يتمدد حتى يستقبل الجنين من
الجزء العلوى.



3- قصر عنق الرحم ثم
تمدده:



ويحدث
نتيدجة إنقباض وإنكماش عضلات الرحم ونقص حجم الرحم فيسحب عنق الرحم إلى أعلى.



4- العلامة shour


تنفصل
السدادة المخاطية نتيجة تمدد عنق الرحم وتتمزق الأوعية الدموية الدقيقة ولذلك
تختلط بالدم أثناء نزولها.



5- تكوين جيب المياة
Bage of water



يتكون جيب المياة نتيجة
تمدد عنق الرحم وإنزلاق جزء الأغشية منه ونزول بعض من السائل الأمينوس فيه فيتكون
جيب من المياه تحت راس الجنين.



6- إنفجار جيب المياة
Rapture of Meatbra



ينفجر
جيب المياة فى آخر المرحلة الأولى للولادة نتيجة تمدد عنق الرحم والإنقباضات
الرحمية.



نصائح طبيية خلال
المرحلة الأولى من الولادة:



1) تحضير الأم للولادة:


* عند بدء الولادة يعمل
حقنة شرجية ثم حمام دافى للأم.



* يجب تصفيف شعر الأم
وتغضيته إذا لزم الأمر.



* يجب عمل غسيل فرجى
عند الدخول لحجرة الولادة ويكرر كل ست ساعات وقبل وبعد الفحص المهبلى وقبل عمل
قسطرة للبول وبعد الحقنة الشرجية ثم يغطى الفرج بواسطة حفاض معقم.



* يجب تفريغ المثانة كل
3-4 ساعات وإن لم تستطع ذلك تلقائياً يعمل لها قطرة بولية لأن عدم تفريغ المثانة
يؤدى إلى ضغف الإنقباضات الرحمية وبالتالى إلى تأخر فترة الولادة كما يؤدى إلى
إحتمال حدوث ناصور مثانى مهبلى.



2) الراحة والنوم
والإسترخاء:



القلق
مع وجود آلام الوضع يسببان الأرق للأم ولذلك يجب مساعدة الأم علىالراحة والنوم والإستعانة
ببعض الأدوية المنومة لأن الراحة فى أثناء المرحلة الأولى للولادة تبقى على الطاقة
وتمنع الإجهاد والقلق.



3) التغذية:


يجب
إمداد الأم بالتغذية فى هذه الفترة لأنه كما ذكر من قبل عن أنه الأم تفقد كمية
كبيرة من السوائل للمجهود الفصلى المبذول ولذلك يجب أن يكون الطعام غنياً فى قيمتة
الغذائية سهل الهضم وبكميات صغيرة وكاف ليحافظ على إتزان السوائل داخل الجسم
فمثلاً فى بداية المرحلة الأولى يمكن للأم أن تتناول بعض الشاى والبسكويت اما
السوائل فيمكنها ان تتناولها على هيئة عصائر او شربة او شاى محلى بالسكر اما الأطعمة
الصلبة فيفضل عدم تناولها خشية حدوث إختناق الناتج من إستنشاق محتويات المعدة فى
حالى إستعمال مخدر.



4) وضع الأم أثناء
المرحلة الأولى:



تشجع
الأم على السير فى الغرفة إذا كان الوقت مبكراً مع الأخذ فى الإعتبار أن هناك بعض
الحالات التى تمنع من مغادرة الفراش.



1- حالات النزيف اثناء
الحمل Anto per rum of Haemrrheye



2- الإنفجار المعجل
لجيب المياة pre mature rupture of menbrane



3- امراض القلب Heart
abisease



4- تسمم الحمل
Teoxernia of meg



5) الحزق:


يجب
ان تمتنع الأم أثناء هذه المرحلة عند الحزق وذلك بتوجيه عناية الأم إلى أن تنهج او
تلهث اى تتنفس عن طريق الفم لأن الحزق المبكر فى هذه المرحلة الأولى يؤدى إلى
الضغط على عنق الرحم بين رأس الجنين وعظام الحوض فيتورم عنق الرحم ويتاخر تمدده
ويسهل تمزقه كما أن الحزق فى هذه المرحلة يؤدى إلى إنفجار جيب المياة مبكراً
وبالتالى يعرض الجنين للإعياء والإجهاد.



المرحلة الثانية
للولادة Second srage



وتبدأ
هذه المرحلة من التمدد الكامل لعنق الرحم وتنتهى بخروج الجنين وتستغرق من هذه
المرحلة ساعتين فى البكرية ونصف ساعة فى المتكررة



التغيرات الفسيولوجية
التى تحدث فى المرحلة الثانية



1- تكون الأنقباضات
الرحمية قوية ومتتالية على فترات قصيرة 3 دقائق



2- الحزق اللاارادى
يبدأ الحزق اللاارادى بواسطة عضلات البطن والحجاب الحاجز



3- يتمدد المهبل أثناء
نزول الجنين كما يتمدد العجان وتتمدد فتحة الشرج ويخرج منها البراز لا إرادياً.



4- يظهر الجنين فى
الفرج مع كل انقباضه رحمية ثم يختفى بإنتهاء الأنقباضية وتتمرر هذه العملية حتى
تظهر فروة رأس الجنين ولا تدخل ثابتة crowing وتول الرأس عن طريق انبساطها.



1- بدء الحزق اللاإرادى


2-زيادة فى كمية
العلامة المخاط المعرق بالدم



3- انفجار جيب المياة
إذا لم يكن انفجر حتى هذا الوقت



4- الرغبة الشديدة فى
النوم



5- سرعة التهيج مع عدم
الرغبة أن يلمسها أحد كما تصرخ إذا
زعجت



6-بروز العجان واتساع
فتحة الشرج



7- الأحساس ببعض
الأحباط وبعدم القدرة على استمرار الولادة



8- العرق الغزير على
الجبهة والوجة والرقبة



9-تمدد أوردة العنق
وظهورها أثناء الحزق



10- الأحساس فى الرغبة
فى التبرز



المرحلة الثالثة
للولادة



وهى المرحلة التى تبدأ
من وردة الجنين وتنتهى بولادة المشيمة وتستغرق 10 -20 دقيقة فى كل من البكرية
والمتكررة



المرحلة الرابعة:


وهى عبارة عن ساعتين
بعد الولادة تظل فيها السيدة فى حجرة الولادة ويتم متابعتها وفى هذه المرحلة يظل
الرحم منقبضا ومنكمشاً لوقوف النزف ونزول أى دم متجمع بداخله.كما يجب ارضاع الطفل
فى الحال شعر بالجوع لأن الرضاعة تدر اللبن وتساعد على رجوع الرحم إلى حجمه
الطبيعى



الولادة المتعثرة
Abnormal bowur



وهى الولادة التى يحدث
فيها الأتى:



1- المجئ غير طبيعى


1- المجئ بمؤخرة الرأس 2-
المجئ بالوجة



3- المجئ بالكتف 4-
المجئ بالمقعدة



5-المجئ المركب 6-سقوط
الحبل السرى



2- الأنقباضات الرحمية
غير المتناسقة



1-توتر الرحم
hyptonicuterineati وتعرف هذه الحالة عندما يكون تقدم الولادة بطيئاً بالرغم من
الأنقباضات الرحمية القوية المتتالية وينتج ذلك من عدم التناسق بين وظيفة الجزء
العلوى والسفلى.



2-الحلقه الأنقباضية:
وتنتج أيضاً من عدم التناسق عمل الجزء العلوى والسفلى للرحم



3-النزف قبل الولادة
Antepartumhge



وهو النزف من مكان
المشيمة نتيجة انفصالها سيعادها وهذا يحدث بعد الأسبوع 28 من الحمل ويشمل النزف فى
المرحلة الأولى والثانية للولادة.



وينقسم النزف قبل
الولادة إلى



1- النزف الحتمى :وهى
نتيجة انفصال المشيمة التى تترغم اندغاراً معيناً فى الجزء الأسفل من الرحم.



2- النزف العارض وهو
نتيجة انفصال المشيكة التى تندغم فى مكانها الطبيعى فى أعلى الرحم ولذلك عند



1- ارتفاع الضغط 2-
الأصابة قبل السقوط الرحمى



3- عندما يكون الحبل
السرى قصير 4-نقص
فيتامين ج أو ب البطن



5- أسباب غيرواضحة


3- نزف نتيجة أسباب
أخرى مثل قرحة أو سرطان عنق الرحم



والولادة المتعثرة
تحتاج إلى عناية الطبيب ومتابعة خاصة نظراً لخطورتها على الأم والجنين



النفاس Puerperium


التعريف:النفاس هى
الفترة التى تعقب الولادة وفيها ترجع الأعضاء التناسلية تقريباً إلى ماكانت عليه
قبل الحمل وتمتده لفترة تتراوح مابين 6-8 أسابيع بعد الولادة.



التغيرات الفسيولوجية


1- تغيرات عامةGenaral
changes



1-درجة الحرارة ترتفع
درجة الحرارة فى خلال 24 ساعة الأولى ويمكن أن تصل إلى 38 درجة كما ترتفع درجة
الحرارة فى اليوم نتيجة تكوين اللبن



2-النبض Pulse :يقل
النبض فى خلال 24 -48 ساعة الأولى ويصبح معدلة من 60 -80 نبضة فى الدقيقة نتيجة
لراحة الأم بعد الولادة ثم يعود النبض إلى طبيعته بعد اليوم الثالث.



3-البول: تكون هناك
صعوبة فى التبول نتيجة تهتك المهبل أو الفرج أو العجان وتزيد كمية البول فى الخمس
أيام الأولى لكى يخلص الجسم من السوائل الزائدة التى تكونت فى أواخر الحمل.



4-الجلد: تزيد كمية
العرق نتيجة تخلص الجسم من السوائل الزائدة التى تكونت فى أواخر الحمل.



5- الأمعاء:ينتج
الأمساك إنتفاخ البطن الهوائى من الضعف الذى يحدث فى القناة الهضمية



6-الدم: إذا لم يتم
الأهتمام بالسيدة أثناء فترة الحمل لمنع الأصابة بالأنيميا فإنها تصاب بالأنيميا
نتيجة فقر الدم أثناء الولادة



7- وزن الجسم: يفقد
الجسم وزنه بطريقه بالغة فى خلال العشرة أيام الأولى للنفاس خاصة فى الأمهات الغير
مرضعات نتيجة كثرة العرق والتبول.



2- تغيرات موضعية local
changes



1-رجوع الرحم إلى ذاته
involution



يرجع الرحم إلى ماكان
عليه قبل الحمل ويمكن ملاحظة ذلك على
بطن الأم حيث ينخفض قاع الرحم بمقدار أصبع كل يوم



2-سائل النفاس lochia


وهى الأفرازات التى
تخرج من الرحم بعد الولادة ويستمر هذا السائل من 3-4 أسابيع ويكون لونه أحمر فى
الأسبوع الأول لأحتوائه على الدم ثم يفتح لونه فى الأسبوع الثانى ويميل إلى
الأصفرار وأخيراً يصبح مخاطياً ولونه أبيض .



3-الفرج: يكون متورماً
وبه بعض التهتكات بعد الولادة وسرعان مايختفى التورم



4-المهبل: يبقى المهبل
متمدداً أملسا لعدة أيام ولكن لايعود إلى وضعة الأول تماماً بل يبقى أكثر اتساعاً
مع اختفاء التعاريج



5- عنق الرحم:- يستمر
متمدداً ويسمح لمرور أصبع حتى اليوم العاشر



6- الآلم مابعد الولادة
labourarpain



ينقبض الرحم بشدة فى الأيام الأولى من النفاس سبباً
الآم فى أسفل البطن وتكثر هذه الآلام فى السيدات متكررات الحمل وهى نتيجة وجود دم أوقفه من
الأغشية أو المشيمة داخل الرحم وتزيد هذه الألام عند ارضاع الطفل وتعالج بالمسكنات
أو تدليك الرحم.



7-الثدىBreat


يبدأ الثدى فى إفراز
اللبن فى اليوم الثالث أو الرابع وتشعر المريضه بالآم ووخزفى الثديين مع انتفاخ
الثديين وقد يصحب ذلك ارتفاع فى درجة الحرارة.



مضاعفات النفاس


حمى النفاس
Puarperalspsis



هى العدوى التى تحدث فى
الجهاز التناسلى بعد الولادة أو الأجهاض



الأسباب


1- ضعف مقاومة الأم
نتيجة وجود الأنيميا أو نزيف ماقبل الولادة أو تسمم الحمل أو نزف مابعد الولادة



2- انفجار جيب المياة
قبل ميعاده ووجود جزء من المشيمة داخل الرحم



3- طول مدة الولادة نتيجة
تعسرها أو التدخل الجراحى ممايؤدى إلى حدوث تهتكات بالقناة التناسلية أو بقاء جزء
من المشيمة أو الأغشية بالداخل.



4- استعمال الجفت أو
استعمال اليد داخل الرحم لتوليد المشيمة يدوياً فى المرحلة الثالثة للولادة



5-وجود الميروبات فى
القناة التناسلية للأم قبل الولادة مثل التهاب المهبل أو عنق الرحم.



6- أنفصال العدوى
داخلياً عن طريق الأم وهى أن تكون مصابة بإلتهاب فى الجهاز التنفس أو اللوز أو
الجلد تنتقل هذه العدوى عن طريق الأم.



الأعراض


1- تشعر المريضة بألم
فى مكان التهتكات مثل العجان أو الفرج أو المهبل كما تشعر بإرتفاع طفيف فى درجة
الحرارة ثم يغطى الجرح بإفرازات صديدية.



2- التهاب الرحم فى
حالة التهاب الرحم تشعر المريضة بألم أسفل البطن وإرتفاع فى درجة الحرارة
ورعشة.ويزيد النبض وتزيد كمية سائل النفاس أو ثقل وتصبح رائحته كريهة.ويكون الرحم
مؤلماً عند الفحص ويكون إما صلباً أو ليناً ورجوعه لذاته أقل من معدلة الطبيعى



3-التهاب الغشاء
البرتيونى:ويحدث بعد الولادة بأيام قليلة وتشعر المريضة بقشعريرة وألم شديد بأسفل
البطن مع إحساس بألم عند التبرز والتبول والقئ وترتفع درجة الحرارة ويزيد النبض



4- التهاب البوقين
والمبيضين وتشعر المريضة بألم فى أسفل البطن وقئ وإنتفاخ البطن وترتفع درجة
الحرارة ويزيد النبض



5- التهاب النسيج
الخلال الحوض pelniscellit وينتج من عدوى عنق الرحم المتمزق وغالباً مايكون على
الحجاب الأيسر حيث تشعر المريضة بألم عند فحص جانبى الحوض



الوقاية


تبدأ الوقاية من حمى
النفاس التى تعتبر من المضاعفات الخطيرة التى تحدث بعد الولادة منذ بداية الحمل
حتى بعد الولادة كما يلى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
محبوبه حبيبه
مدير


عدد المساهمات: 334
تاريخ التسجيل: 09/12/2009
الموقع: http://sites.google.com/site/httpmohpealaa/

مُساهمةموضوع: رد: أمراض النساء   الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 12:37 am


1- الوقاية أثناء الحمل



*التغذية الجيدة أثناء
فترة الحمل مع علاج الأنيميا إن حدث مبكراً



2- النظافة الشخصية مثل
العناية بالثدى والأظافر والأسنان وتجنب عمل غسيل مهبلى



3-الكشف الطبى
والأكتشاف المبكر لأى عدوى سواء
كانت فى الفم أو البلعوم أو الجهاز النفس أو التناسليى أو فى الجسم عموماً ويتم
علاجها مبكراً



4-يفضل منع العلاقة
الجنسية فى الست أسابيع الأخيرة من الحمل






*الوقاية أثناء الولادة


وهذا يعتمد على دورة الغيب
أو الحموضة أو الداية فى تعقيم ألاتها



*الوقاية فى مرحلة
النفاس



1- يتم غسل الفرج
بمحلول بيتادين مخفف ووضع حفاض معقم ويتكرر هذا بعد كل تبول أو تبرز



2-الحد من عدد الزائرين
وعدم السماح بدخول الأشخاص الذين لديهم عدوى فى الجهاز التنفسيى أو الجلد.



3-تجنب عمل غسيل مهبلى
أثناء فترة النفاس



4-يجب أن توضع السيدة
فى وضع الجلوس لكى يساعد ذلك على نزول سائل النفاس



5- يجب تنظيف أرضية
بحجرة باستمرار.



العلاج :يتم الكشف
الطبى عليها وإعطاءها المضادات الحيوية المناسبة ومتابعتها حتى تنخفض الحرارة.



ثانيا:الجلطة بعد
الولادة venous throhosis



وهى عبارة عن تكوين
جلطة فى الوريد وعادة فى الأطراف السفلى



الأسباب


1-زيادة كثافة الدم
نتيجة الجفاف والنزف الذى يحدث بعد الولادة



2-وجود الدوالى وبقاء
الدم فيها خاصة عندما ترقد المريضة فى السرير مدة طويلة بعد العملية القيصرية
والنزيف أو الصدمة



3-التغيرات التى تحدث
فى جدار الأوردة نتيجة الدوالى أو التهابات الأصابة.



4-يساعد على ذلك زيادة
السن فوق 35 سنة أو كثرة عدد مرات الولادة.



الأعراض:-


1- الجلطة السطحية وهى
تصاحب الدوالى وفى هذه الحالة توجد الدوالى عند الفحص وتكون مؤلمة مع إحمرار
بالجلد واضح.وترتفع درجة الحرارة ويزيد النبض ويبدأ الحالة فى اليوم العاشر من
النفاس وخطورة هذه الجلطة هى انتقالها إلى الرئتين وتكون جلطة الرئتين.



2- الجلطة العميق وتشعر
المريضة بوخز وتقلصات فى الساق وألم
عند الفحص المنطقه الأدتية والفخذ ويتورم الساق ويكون لونه أزرق أو أبيض ترتفع
درجة الحرارة ويزيد النبض ثلاث أيام متتالية.



الوقاية


*الوقاية أثناء الحمل


1- يجب عدم استخدام
هرمون الأستروجين أى لاتتعاطى حبوب منع الحمل عند السيدات التى لديهن اضطرابات فى
تجلط الدم



2- عمل التمرينات
الرياضية الخاصة بالنسبة للساقين.وعدم جعل الساقين مدلاة إلى أسفل أثناء الجلوس.



3-فى حالة الدوالى أو
تورم الساق يجب وضع رباط ضاغط طبى.



*الوقاية أثناء الولادة


1-تجنب الأرهاق الشديد
والنزيف



2-تجنب حدوث إصابات
للساقين عند وضع الأرجل أثناء الولادة أو على التروللى.



3- تجنب الأمتلاء
الزائد للمثانة لأنها تجعل الرحم يضغط على الأوردة المتصلة بالساقين.



*الوقاية أثناء فترة
النفاس



1-تحريك الساقين كل
ساعتين وذلك لدفع الدم بها وعدم وقوفه



2-تمرينات التنفس
العميق



3-يمكن رفع أرجل السرير
الخلفية عن الأرض حوالى 20 سم



4- استعمال الرباط
الضاغط الطبى يحد من وصول الدم إلى الأوردة الرقيقة للساقين



5- الحركة المبكرة
أثناء النفاس يقلل من حدوث جلطة الساق.



العلاج


تأخذ السيدة أدوية تمنع
التجلط مثل الهيبارين.مع المتابعة المستمرة مع الطبيب



* مضاعفات الثدى


1- التهاب الثدى


يحدث التهاب الثدى عامة
فى الأسبوع الثانى أو الثالث بعد الولادة وإذا لم يعالج يؤدى إلى تكوين خراج
الثدى.فى الحالات المتوسطة يكون الألتهاب سطحياً ومحصوراً فى مكان معين وينتج هذا الألتهاب من



1-عدم عناية بالثدى 2-تضخم
الثدى باللبن وعدم تفريغة جيداً



3- تشقق الحلمة


*الأعراض:1- ألم بالثدى
وإحمرار 2-
صداع ورعشه



3-ارتفاع فى درجة
الحرارة 4-سرعة
النبض



*الوقاية


1-يجب تنظيف الثدى
يومياً والعناية بالحلمة وتحضيرها للرضاعة أثناء فترة الحمل



2- تعلم طريقة الرضاعة
الطبيعية كما يلى



1- على الأم أن تجلس فى
وضع مريح لها ولطفلها



2-يجب إدخال الحلمة
والهالة أو جزء من الهالة فى فم الطفل



3-يجب مداعبة الطفل
بالحلمة حتى يفتح فمه تماماً ثم إدخال الحلمة والهالة



4-يجب وضع الأبهام فوق
الثدى والأصابع الأربعة من تحت الثدى لرفعه وإسناده



*العلاج:1- يسند الثدى
المصاب بقطعة قطن كبيرة مع عدم الضغط عليها



2-يجب على الأم أن توقف
الرضاعة من الثدى المصاب فوراً



3- توضع كمادات ماء
بارد على الجزء المصاب



4-تعطى المضادات
الحيوية المناسبة حسب أمر الطبيب



2- خراج الثدى :يؤدى
عدم اكتشاف حالات التهاب الثدى إلى حدوث خراج الثدى



الأعراض:


1- ألم ووخز فى الثدى 2-ارتفاع
فى درجة الحرارة



3-تورم فى الثدى 4-وجود
صديد بالثدى



العلاج


1-تمنع الأم من إرضاع
طفلها من الثدى المصاب



2- يفتح الخراج بواسطة
الطبيب ويتم الغيار على الجرح والعناية به



-النزف أثناء النفاس
Postpartumhge



وهو فقد أكثر من 600 مم
من الدم من القناة التناسلية بعد المرحلة الثالثة للولادة



أنواعه


1- نزف أول ويحدث فى
الأربعة والعشرين ساعة الأولى من النفاس



2- نزف ثانوى ويحدث بعد
الأربعة والعشرين ساعة الأولى من النفاس



النزف الأولى


الأسباب


1- الأصابة التى تحدث
نتيجة التدخل الجراحى والأرضاع غير الطبيعية وكبر حجم الجنين واستعمال منشطات
الرحم.



2-النزف من مكان
المشيمة ويرجع للأسباب التالية



1- خمول الرحم نتيجة
طول مدة الولادة أو تمدد الرحم الشديد نتيجة الحمل لتؤام أوضعت عضلات الرحم أو
امتلاء المثانة أو كثرة عدد الولادات أو النزف قبل الولادة أو استعمال المخدرات أو المهدئات أثناء الولادة أو الصدمة



2- بقاء جزء من المشيمة
أو الأغشية داخل الرحم



3- نقص عامل التجلط
بالدم



الأعراض


1- عطش شديد 2-ضيق
فى التنفس 3-تملل
أو عدم راحة



4-شحوب الجلد والأغشية
الماخطية وغطس العين



5-زيادة فى النبض
وإنخفاض فى درجة الحرارة وضغط الدم



6-فقدان البصر وغيبوبة
ثم الحوت



النزف الثانوى


الأسباب:1- بقاء جزء من
المشيمة أو الأغشية أو ورم داخل الرحم



2- تأخر رجوع الرحم
لذاته أو رجوع الرحم للخلف أو انقلابه



3- استعمال هرمون
الأستروجين لإيقاف الرضاعة



4-الأورام الليفيه
وسرطان عنق الرحم



5-انفصال القشرة
المغطية للجرح أو التمزق



الأعراض


1- استمرار وجود سائل
النفاس مائل للأحمرار



2-فقد شديد مفاجئ للدم
يؤدى إلى نفس أعراض النزف الأولى



العلاج:-


يبلغ الطبيب فى الحال
ويتم الأتى



1- يدلك الرحم من البطن
تمسكه بين أصابع اليد اليمنى من الخلف والأبهام من الأمام ويستمر تدليكه ينقبض
ويقف مابداخله



2- تعطى المريضه حقنه
ميثارجه فى الوريد وإذا اقتضى الأمر تعطى أيضاً فى الفصل لأن الميثرجين يجعل الرحم
ينقبض انقباضاً تاماً.



3-يتم اعطاء المحاليل
أو فقد الدم إذا لزم الأمر لتعويض الجسم المفقود من الدم



المتاعب البسيطة أثناء
فترة النفاس



آلام البطن


هو عبارة عن ألم
"مغص" بأسفل البطن نتيجة انقباضات الرحم بعد الولادة وتختفى هذه الآلام
خلال 24-72 ساعة بعد الولادة



وتزداد هذه الآلام مع
الحالات الآتية



1-السيدات اللاتى أنجبن
أكثر من مرة



2-إذا كان الوليد كبير
الحجم



3-فى حالة وجود دم
متجلط أو جزء من الغشاء المخاطى
للرحم بداخل الرحم وفى هذه الحالة تزداد الأنقباضات لطرد هذه الأشياء.



4- فى حالة وجود توائم
وتزيد هذه الآلام عند إرضاع الطفل.



العلاج


1-تشجع السيدة على تفرغ
المثانة



2- مساج خفيف على البطن
لطرد أى شئ عالق بالرحم



3-يجب تشجيع السيدة على
أن تتحرك مبكراً



4-يجب طمئنة الأم على
أن هذه الألام طبيعية وتزيد عند الرضاعة وذلك لإنقباضات الرحم



5-إذا كان الألم شديد
بحيث يمتصها عن الرضاعة تعطى مسكن عند الحاجة أو قبل الرضاعة بــ 40 دقيقة كما
يتصل إجتناب الأدوية ضد التقلصات.



2- احتباس البول


هو عدم إفراز البول
خلال 24 ساعة بعد الولادة



الأسباب


1- نقص قوة المثانة
نتيجة لتأثير هرمون البروجستيرون "الذى يؤدى إلى ارتخاء المثانة مما يؤدى إلى
تمدد المثانة وتمتلئ بالبو مع عدم المقدرة على إفراغه.



2- الأصابة نتيجة لتمدد
المثانة وعدم تفريغها قبل الولادة فإن رأس الجنين تضغط عليها وتؤدى إلى ورم بعنق
المثانة مما يمنع من تفريغها.



3-ورم بالدهليز يعوق
تفريغ المثانة



4-خوف من الألم يمنع
ارتخاء فتحة القناة البولية



5- قلة الحركة ولزوم
الراحة التامة بعد الولادة









العلاج


1- يجب تجنب وضع قربة
ساخنة على بطن الأم ولكن بفتح صنبور المياة أما عينها لاسماعها صوت المياة



2- تضع يدها فى الماء


3- يسكب ماء دافئ على
الأعضاء التناسلية الخارجية



4-تجلس فى ماء دافئ
لبضع دقائق



5-إذا فشلت المحاولات
السابقه يتم وضع قسطرة بولية



الأمساك :


هو عدم إفراز البراز
خلال 48-72 ساعة بعد الولادة



الأسباب


1- الأمتناع عن تناول
الطعام منذ بدء الولادة نتيجة لوجود آلام الطلق



2-عمل حقن شرجية أثناء
الولادة



3-قله الحركة


4-وجود بواسير والخوف
من الألم



5- الأقلال من تناول
الخضروات والأكثار من أخذ البروتين فى الفترة بعد الولادة



العلاج


1-تشجيع السيدة على
الأكثار من تناول السوائل والخضروات



2- تشجيع السيدة على
الحركة المستمرة



3-عمل حقنه شرجية إذا
أمكن



4- وضع لبوس يمكن مثل
لبوس الجلسرين.



-تشقق الحلمة


الأسباب


1- عدم العناية بتنظيف
الثدى بعد الأرضاع



2-إعطاء الطفل الحلمة
فقط



3-شد الحلمة من فم الطفل
عند الأنتهاء من الرضاعة



4-ترك الطفل على الثدى
يرضع لفترة طويلة



العلاج


1- يوقف الطفل عن
الرضاعة لمدة 24-48 ساعة حتى لاتزيد حالة التشقق



2- فى هذه الفترة يعطى
الثدى باستمرار



3-العناية بنظافة
الحلمة وتجفيفها جيداً إما باستخدام لمبه كهربائية على بعد 30 سم من الثدى أو
بتعرضها للهواء وذلك سوف يساعد على الألتئام السريع



4-وضع المراهم التى
تساعد على علاج الألتهاب






*بعض النصائح الطبية


1- يجب إعطاء الحكة
والمنطقة المحيطة بها للطفل حتى يساعد على نزول اللبن بسهولة دون الحاجة إلى الضغط
على الحلمة.



2-عدم ترك الطفل على
الثدى لفترات طويلة



3-العناية بتنظيف
الحلمة والثدى عموماً ووضع أى مرهم مرطب أو زبدة كاكاو



4-عدم لبس ستيان ضيق أو
ضاغط حتى لايؤدى إلى موت الخلايا الحلمة ويؤدى ذلك إلى ضغطها



5-عند انتهاء الطفل
الرضاعة يضفط على فكه الأسفل لإخراج الحلمة ليس بشدها.



البواسير-عبارة عن
دوالى بالشرج نتيجة الضغ رأس الوليد أو ردة الشرج



العلاج


* توضع السيدة فى
كمدات ماء بارد أو وضع ثلج على مكان
البواسير وذلك تجفف قد يزيل بالألم أو الجلوس بماء ساخن به سلفات ماغنسيوم وذلك قد يزيل الأحتقان وبالتالى تشعر السيدة
بالراحة



2-يتم رفع المقعدة
بزاوية حادة وذلك بوضع مخدة تحت المقعدة وذلك يساعد على رجوع الدم من الأوردة
وبذلك يقلل الأحتقان



3-يجب منع حدوث الأمساك


4-يمكن استعمال مراهم
التى تعالج البواسير أو يتم عمل عملية لها بعد ذلك حسب أمر الطبيب.



العناية بالأم أثناء
فترة النفاس



التغذية


-لابد للأم فى هذه
الفترة أن يقدم لها الطعام سهل الهضم ومغذياً وأن يحتوى على البروتين 80 حجم يومياً على الأقل فى
صورة اللحم البيض الجبن



-يجب أن تقلل الأملاح
لأنها تدخل فى اللبن المعطى للطفل عن طريق أمه .



-يجب أن تأخذ الكمية
الطبيعية من السوائل فى حدود 2.5-3 لتر يومياً مع العلم أن كثرة السوائل لاتزيد
البن فى صدر الأم.



-يجب أن تأخذ اللبن
بصورة مستمرة كل يوم لإحتوائه على البروتين والكالسيوم فى حدود 1.200 لتر يومياً



-يجب أن تقدم الخضروات
والفاكهة للأم فى كل وجبة وذلك لإحتوائها على نسبة كبيرة من الفيتامين والأملاح.



2- الراحة والنوم


1- يجب على الأم أن
تأخذ القدر الكافى من النوم والراحة وخصوصاً بعد الولادة والأيام الأول من فترة
النفاس.



2-يجب أن تنام بالليل
لايقل عن 8 ساعات ووقت بعد الظهر لايقل عن ساعتين كما يفضل أن تنام على بطنها وهذا
يساعد على تفريغ ما بالرحم والمهبل من سائل أودم



3-يجب أن يكون الجو
المحيط بها هادئ ويساعد على النوم دون إنزعاج



4-يجب أن تبدأ الأعمال
المنزلية بالتدريج مع تجنب الأحمال الثقيلة والأعمال الجسمانية الشاقة.



3-التمرينات الرياضية


1- يجب على الأم أن
تمارس التمرينات الأتية



1- تمرينات التنفس:
تنصح الأم بأن تأخذ نفساً عميقاً من الأنف مع القيام بأخراجه ببطئ من الفم حتى
لاتصاب بمضاعفات فى الصدر ويستمر لمدة 5-15 دقيقة ويكرر من 4-8 مرات يومياً.



2- تمرينات العضلات:
مثل



1- تنام الأم على ظهرها
وتفرد جسمها على الأرض وبعد ذلك تقوم بجذعها وتحاول أن تلمس يدها أصابع أرجلها.



3- تنام الأم على ظهرها
وتفرد جسمها على الأرض مع وضع يدها بجانب جسمها وبعد ذلك تحرك أو حلها تثنيها حتى
تلمس المقعدة وبعد ذلك تفرد أرجلها وتكرر.



نصائح عامة


1- ننصح الأم عمل الآتى


1- عدم وضعها أصابعها
داخل المهبل



2-ضرورة غسل يدها وقص
أظافرها



3-عدم القيام بعمل دش
مهبلى 40 يوماً بعد الولادة



4- عدم المعاشرة
الزوجية إلا بعد 6 أسابيع وإذا تم يجب استعمال وسائل منع الحمل الموضوعية حتى
لايحدث حمل.



العناية بالطفل


1- الدفئ


يجب بعد الولادة مباشرة
الحفاظ على درجة حرارة الجسم وذلك عن طريق



1- تنشيف جسم الطفل بعد
ولادته بفوطه ناعمة لكى تقلل حفظ درجة حرارته



2-بلف الطفل بفوطه
دافئة حتى لاتقل حرارة الجسم وتغير هذه الفوطة باستمرار



3-بعد ربط السرة يلبس
الطفل ملابسة ويتم تدفئته بلفه فى بطانية



2-العناية
بالسرة



1-يجب على
الأم أن تغسل يدها عند التغيير على الحبل السرى



2-بعد ذلك
تفك الشاش الملفوف حول الحبل السرى



3-بعد ذلك
تأخذ قطعة معقمة بكحول أبيض وتحررها على الحبل السرى حتى تمنع التلوث وكذلك حوله.



4-بعد ذلك
تضع قطعة شاش معقم على الحبل السرى وبعد ذلك تلف الحبل السرى بشاش معقم على ألا
يكون ضيق أو واسع



5-يجب ان
تلاحظ علامات الألتهاب مثل:- إحمرار الجلد-تغير لون الحبل السرى -ووجود ورم
به-وجود أى سائل له رائحه كريهه إذا وجدت أى علامة يجب عرضها على الطيب



6- على
الأم أن تعرف أن الحبل السرى يقع
عند 5-7 يوم.












3- العناية
بالجلد



1- عند
الولادة



1- لايتم
تنظيف الجلد كلياً بعد الولادة للمحافظة على المادة البيضاء اللزجة التى تغطى
الجسم وذلك لمالها من فائدة فى أنها تحافظ على درجة حرارة الجسم وتغذى جسمه.



2-يتم تنظيف
الجسم من الدم والمخاط والسائل الأمينوي بقطعة مبلله بماء نقى حيث أنه لايفضل أو
يجب استخدام الصابون أو زيت



3-بعد يومين
أو ثلاث من الولادة يتم تنظيف الجسم كلياً.



2- بعد
الولادة



1- جلد
الطفل يكون حساس لأى شئ حتى لو كان تهيج بسيط وعلى ذلك جلد الطفل لابد أن يحفظ
نظيفاً باستمرار



2-يجب أن
تغسل الام يدها عند تغير ملابس الطفل أو الكفولة



3-يجب أن
تغسل مكان البول أو البراز بالماء الدافئ وبعد ذلك ينشف جيداً وتضع بعض الكريم أو
الزيت حول هذه المنطقة حتى تقلل تهيج الجلد من البول أو البراز وتسبب التهاب الجلد



4-عندما
تلبس الكفولة يجب ألا تكون ضيقه على جسم الطفل



5-يجب على
الأم أن تغير الكفوله باستمرار وبعد ذلك تغسل الكفولة وملابس الطفل بالماء المغلى
ويشطف جيداً من الصابون وبعد ذلك تنشر فى الشمس



6-يجب أن
تكون ملابس الطفل مصنوعة من القطن وليس من النايلون حتى لا تسبب إلتهاب جلد الطفل.



4- العناية
بعيون الطفل



1- يجب على
الأم ألا تحاول فتح عين الطفل بالقوة لأن ذلك يعرضها لأضرار بالغه لأن عين الطفل
تظل مقفوله أغلب الوقت فى الأيام الأول بدون أى مشكله.



2-يجب على
الأم أن تلاحظ صدفه العين فهى بيضاء أما إذا ظهر إصفرار يجب عليها أن تذهب بالطفل
إلى الطبيب.



3-يجب على
الأم أن تجعل الطفل يستحم كل صباح بالماء الدافئ وكذلك عيون الطفل تغسل بالماء
الدافئ كل عين تغسل على إنفراد أى تستخدم قطعة قطن منفصله لكل واحدة.



4-إذا لاحظت
وجود صديد فى عين الطفل يجب أن تذهب إلى الطبيب



العناية
بأذن الطفل:



1- أذن
الطفل يجب أن تحفظ نظيفة



2- لولاحظت
صديد فى أذن الطفل أن تبلغ الطبيب



6-العناية
بأنف الطفل:



1- يجب أن
تحفظ فتحة أنف الطفل نظيفة لأن وجود أى قشرة لها سوف تدخل فى تنفس الطفل وأن تأخذ
الأم حذرها وهى تنظف لأنف لأنه رقبته وعلى ذلك لابد أن تستخدم الطقعه فى تنظيف
الأنف ومن الممكن استخدام فزلين ليعمل على سهولة رفع القشرة ولايسبب أى حرج.






7-العناية
بفم الطفل



لابد أن
ينظف بالماء الدافئ وأن يلاحظ وجود أى التهابات به وإذا وجد عليها أن تذهب للطبيب
حتى لايمتنع عن الرضاعة.



8-الرضاعة


علامات جوع
الطفل:



1-خمول
وحركته قليله غيرمنبسطة. 2-البكاء



3-تحريك
الرأس بحثاُ ن الطعام عند لمس خده



4- وضع
شفتيه أو عمل حركات المص



-يفضل وضع
الطفل على ثدى أمه بمجرد ولادته خلال نصف ساعة من الولادة



-يجب ملامسة
جلد الأم الجلد الطفل أثناء الرضاعة



-يجب إرضاع
الوليد من الثدى مباشرة دون إعطاؤه أى سوائل أو ألبان فإن لبن السرسوب هو الغذاء
المناعى الفريد فى تركيباته التى خلقها الله لتتناسب الطفل فى أيامه الأولى.



-يجب على
الأم الحرص على الرضاعة المتكررة عند الطلب من كلا الثديين بالتبادل والرضاعة ليل
نهار وآلاتفترق عنه ليلاً أو نهاراً ليزداد إفراز اللبن ولضمان استمرار إدرار
اللبن ومنع مشاكل الثدى والحلمات.



9-الأحساس
بالحب والأمان عن طريق



1- تلبية
احتياجاته وملامسة أمه له برقه وحنان



2-عن طريق
رضاعة الثدى مع تركيز عين الأم نحو عين الطفل



3-عدم تركه
ساعات بمفرده على سريره


4- المداعبة
وضمه إليها بحب وحنان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://hkaiat.womanforum.net
 

أمراض النساء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حكايات :: الفئة الأولى :: قسم الاسره :: تجارب الزوجات-